الأحد 22 يوليو 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » ازمة الكهرباء في العراق »

مئات المتظاهرين يقطعون الطريق المؤدي للشركات النفطية شمال البصرة

مئات المتظاهرين يقطعون الطريق المؤدي للشركات النفطية شمال البصرة

في تطور جديد للاحتجاجات السلمية المطالبة بتوفير الخدمات وفرص العمل للشباب ، قطع المئات من اهالي منطقة باهلة التابعة لقضاء المدينة شمالي البصرة ، الطريق المؤدي الى الحقول والشركات النفطية، في استمرار للتظاهر الشعبي المطالب ، اليوم الثلاثاء ، باقالة قائد عمليات البصرة، واطلاق سراح المعتقلين الاربعة الذين احتجزتهم القوات المشتركة خلال التظاهرة السابقة وتسليم المتسبب بقتل احد المتظاهرين واصابة آخرين قبل يومين ، فيما امهلوا الحكومة المحلية 12 ساعة لتنفيذ مطالبهم.

وقال مصدر صحفي مطلع في تصريح له ، ان” المئات من المتظاهرين قاموا بقطع الطريق المؤدي الى الحقول النفطية في غرب قضاء القرنة 1 والرميلة ، فضلا عن حرق الاطارات “.

واضاف ان ” المتظاهرين تم استهدافهم برمانة صوتية من قبل منتسبين في الشرطة في محاولة لخلق فوضى في المكان وتبرير استخدام السلاح من قبل القوات الامنية ضد المتظاهرين “، على حد وصفه.

واكد ان ” المتظاهرين طالبو باطلاق صراح 4 مدنيين من الذين اعتقلتهم القوات المشتركة في يوم انطلاق التظاهرة وحضور وزير النفط ومحافظ البصرة للتفاوض معهم ، مهددين بقطع الانابيب النفطية في حال عدم الاستجابة الى مطالبهم بعد المهلة المحددة بـ12 ساعة فقط ” على حد تعبيره .

يشار الى ان محافظة البصرة في اقصى جنوب العراق ، يواصل ابنائها منذ عدة ايام التظاهر والاحتجاج على نقص الخدمات التي تعدّ الشريان الاقتصادي للعراق الى حد الانعدام ، وعدم توفير فرص العمل للعاطلين ، ورغم سلمية الاحتجاجات الا انها تجابه بعنف مقصود من قبل القوات المشتركة باطلاق الرصاص على المتظاهرين وسقوط الضحايا نتيجة لذلك ، في تراجع واضح للحريات ببلد الديمقراطية المزعومة  .

المصدر:وكالة يقين

تعليقات