الأربعاء 22 أغسطس 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

الأنبار.. 4 آلاف عائلة لا تزال نازحة بسبب الدمار

الأنبار.. 4 آلاف عائلة لا تزال نازحة بسبب الدمار

النازحون من مدن محافظة الانبار ، يعيشون اياما سيئة في مخيمات بائسة تفتقر لابسط مقومات العيش الكريم ، اضافة الى معاناة اهمال الجهات الحكومية المسؤولة عن اغاثتهم وتقديم الدعم والعون لهم ، اضافة الى منعهم من العودة الى ديارهم بحجة وجود صلات لهم بالارهاب ، حيث اقر عضو مجلس محافظة الانبار “محمود الدليمي” ، اليوم الثلاثاء ، بان اكثرمن 4 آلاف عائلة نازحة لم تعد الى مناطقها المستعادة في مدن أعالي الفرات غرب الانبار جراء التدمير الذي لحق بتلك المناطق ، والاجراءات الروتينية .

وقال الدليمي في تصريح صحفي ان “مدن أعالي الفرات ومنها (القائم وراوة وعنة والرطبة وناحية الوليد الحدودية مع سوريا) ، لم يعد النازحون اليها حتى الان رغم تحرير تلك المناطق منذ أكثر من عامين تقريبا ” ، موضحاً ان ” عدد العوائل النازحة من تلك المناطق تبلغ 4 آلاف عائلة مازالت تعيش في المخيمات ” بحسب قوله .

واضاف ، أن” أسباب عدم عودة تلك العوائل هي وجود المخلفات الحربية والدمار الذي لحق بمنازلهم ومحالهم وتأخير تأهيل الخدمات والمشاريع في مناطق غرب الانبار وعدم توفير فرص عمل للعاطلين من الشباب ” بحسب تعبيره .

وأشار الى أن” اغلب المتضررين جراء العمليات العسكرية ينتظرون صرف التعويضات المالية لهم مع دعم شرائح المجتمع الانباري في ظل الأزمة الاقتصادية حاليا” بحسب اعتقاده .

المصدر:وكالة يقين

تعليقات