الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

انتحار نازح في الموصل نتيجة الظروف "الصعبة"

انتحار نازح في الموصل نتيجة الظروف “الصعبة”

الظروف الانسانية الصعبة والحياة القاسية التي يعيشها النازحون في مخيمات بائسة تشكو الاهمال وعدم الدعم من قبل الجهات الحكومية المسؤولة والمعنية ، اضافة للمنظمات الحقوقية الدولية والمحلية ، زادت من حجم الضغوط على النازحين في ظل انتشار الامراض وقلة المياه والغذاء ،حيث أفاد مصدر طبي في محافظة نينوى , مساء اليوم الأحد , بأن رجلاً خمسينياً انتحر بشنق نفسه في مخيم حسن شام شرق مدينة الموصل.

وقال المصدر في تصريح صحفي إن “رجلاً يبلغ من العمر ٥٢ عاماً أقدم, اليوم, على شنق نفسه في مخيم حسن شام شرقي مدينة الموصل”, مبيناً أن “الرجل كان يعاني من ضغوط نفسية”.

وأضاف أن “عجلة الإسعاف نقلت الجثة إلى دائرة الطب العدلي, فيما أجرت الشرطة تحقيقا في الحادث لكنها لم تعلن عن شيء بعد ”.

عندما يغيب الدور الحكومي عن اداء الواجبات الحقيقية تجاه البلاد والشعب ، تصبح الحملات التطوعية هي السبيل الوحيد لعلاج المشكلات وتقديم الدعم ، ومدينة الموصل المنكوبة بسبب العمليات العسكرية ، باقية على حالها رغم مرور اكثر من سنة على انتهاء العمليات فيها ، وسط اهمال حكومي متعمد لها ، حتى لم يبقى لاهالها سبيلا سوى الاعتماد على انفسهم لاعمار مدينتهم المدمرة .

 

المصدر:وكالة يقين

تعليقات