الأربعاء 22 مايو 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » اخفاقات حكومة العبادي »

نينوى: الميليشيات تسيطر على مفاصل مدينة الموصل

نينوى: الميليشيات تسيطر على مفاصل مدينة الموصل

بالرغم من مرور أكثر من عام على إستعادة الموصل بمحافظة نينوى ، إلا ان مسؤوليها لا يزالون يعانون من عدم وجود سلطة مركزية فيها، مشيرين الى عدم تطور وتحسين الأوضاع بالمدينة بسبب إنتشار الميليشيات التابعة للفصائل المسلحة في أغلب مناطق المدينة ، وجاء ذلك في مؤتمر عقد في أربيل بكردستان العراق ، حول “مستقبل الحوكمة في نينوى”، وحضره عدد واسع من صناع القرار وصناع السیاسات ونخبة من الأداريين في الحكومة المحلية، بالأضافة الى ممثليين للأقليات المتواجدة في نينوى .

وقال النائب الأول لمحافظ نينوى، “عبدالقادر سنجاري”، في تصريح صحفي أنه “من الضروري إعطاء السلطة المركزية للموصل، مع العلم ان هذه المادة تم ذكرها وهي قانونية، إلا ان الحكومة في بغداد لا تنفذها لحد الآن، فحالياً يوجد في الموصل فصائل كثيرة، ولا نعرف مع من نتعامل لإصدار القرارات”.

من جهتها، قالت مديرة ناحية القوش، “لارا يوسف”، في تصريح مماثل ، “ان أهالي الموصل من المسيحيين يرفضون العودة الى مناطقهم لحين توفر سبل العيش والأمان لهم، بالإضافة الى ان تعدد الفصائل الأمنية المتواجدة في سهل نينوى هو سبب آخر في عدم عودتهم الى مناطقهم التي كانوا بها، لذلك ليست لديهم الثقة لحد الآن بالعودة الى المناطق التي خرجوا منها”.

وبينت لقد ادت الحرب على الارهاب الى “تدمير عدد كبير من المنازل في نينوى، وأن عدم تعويض اصحاب هذه المنازل التي دمرت، هو سبب آخر في عدم عودة أهالي الموصل الى مناطقهم.

وفي السياق نفسه، أوضح قائممقام تلعفر، “عبدالعال عباس العبيدي” بتصريح صحفي أنه “لا توجد خدمات في المناطق التركمانية، وهناك شبه تهميش وقلة إهتمام بالمناطق التركمانية”، مشيرا الى ان “عودة المواطنين الى تلعفر وصل الى 50% فقط بسبب قلة الخدمات الموجودة لحد الآن” بحسب قولهم .

 

المصدر:وكالة يقين

تعليقات