سعيا منهم للحصول على نصيبهم من كعكة العراق التي يتهافتون عليها  ، أكد القيادي في منظمة ميليشيا بدر ، وعضو مجلس النواب “حنين القدو” ، الثلاثاء، أن منظمته ستضغط باتجاه تولي أمين عام المنظمة والقيادي الكبير في هيئة ميليشيا الحشد الشعبي الموالية لايران “هادي العامري” ، منصبا مهما في الحكومة المقبلة بعد إعلان إنسحابه من الترشح لرئاسة الوزراء.

وقال القدو في تصريح صحفي ، إن “قرار رئيس تحالف البناء “هادي العامري” بالانسحاب رسميا من المنافسة على منصب رئيس الحكومة لم يأت من فراغ وانما لتسهيل تشكيل الحكومة في وقت مبكر لكون المرحلة صعبة ومعقدة وتقديرا لتوجيهات المرجعية الدينية” بحسب اعتقاده.

واضاف ان “التحالف سوف يضغط بقوة لتولي العامري منصب مهم وحساس في الحكومة المقبلة تقديرا لجهاده ونزاهته وعملة المتواصل في كافة الميادين”، متوقعا أن “يكون رئيس الحكومة مستقلا وغير متحزبا ويحظى بدعم كافة الكتل السياسية” بحسب رأيه .

وكان عضو البرلمان عن محافظة نينوى “أحمد الجبوري” أشاد في وقت سابق من اليوم الثلاثاء، بإنسحاب رئيس تحالف الفتح “هادي العامري” من رئاسة الوزراء، معتبرا أن “موقفه يؤكد حرصه على العراق وأبعاده عن المخاطر الداخلية والخارجية” بحسب اعتقاده .