ازمة تفتت المجتمع العراقيالبطالة في العراقالعنف والجريمة بالعراقسياسة وأمنية

تسجيل 5000 حالة طلاق بمحافظة صلاح الدين

نتيجة للأزمات المالية المستمرة والظروف الأقتصادية الصعبة في العراق ، سجلت محاكم محافظة صلاح الدين، أكثر من 5000 آلاف حالة طلاق في الثلث الثاني من العام الحالي 2018  ، لاسباب أوعزها مراقبون للشان العراقي بالظروف المعيشية السيئة وانتشار الفقر والبطالة ، والأهمال الحكومي لأغلب فئات الشعب .

وقال رئيس استئناف محاكم صلاح الدين، “فيصل العزاوي ” في تصريح صحفي ، إن “حالات الطلاق في المحافظة وصلت الى اكثر من 5000 آلاف حالة بسبب سوء استخدام مواقع التواصل الاجتماعي وأهمها الفيسبوك حيث اصبح مصدراً لخيانة اغلب الازواج لأزواجهن”.

وأضاف ، أنه “لا يخفى ايضا دور تطبيقي الواتساب والفايبر وغيرها ممن يتيح التواصل مع الآخرين بطرق غير مشروعة ويتسبب بهدم أسر بالكامل إضافةً الى عامل البطالة والظروف المعيشية الصعبة التي تودي الى طلب الطلاق من قبل الزوجة والبحث عن شريك حياة اخر” بحسب قوله .

وأوضح ، إن “البطالة والظروف الاقتصادية الصعبة لأغلب الأسر في صلاح الدين والعمليات الارهابية والعسكرية والنزوح غير الكثير من مفاهيم بناء الاسرة وأصبح الروتين في العلاقة غير قابل للتمدد ويودي في النهاية الى الافتراق او الطلاق” بحسب قوله .

وسجلت محاكم العراق كافة خلال العام الماضي 70097 حالة طلاق، واحتلت بغداد المرتبة الأولى مقارنة ببقية المحافظات من خلال تسجيل محاكم العاصمة (27481) حالة خلال العام، بـ(15242) طلاقا في جانب الرصافة و(12239) حالة طلاق في الكرخ.

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق