الأربعاء 21 أغسطس 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

خطوات أمريكية لتحجيم النفوذ الإيراني في العراق

خطوات أمريكية لتحجيم النفوذ الإيراني في العراق

أتخذت الولايات المتحدة الأميركية خطوات فعلية لمحاربة الوجود الإيراني في العراق”، ففي الوقت الذي مررت لجنة الشؤون الخارجية، في “مجلس النواب الأميركي”، مشروع قانون يهدف للتصدي لمحاولات “إيران” زعزعة الاستقرار في “العراق”، قال مسؤولان أميركيان، إن “الولايات المتحدة” قد قررت إغلاق قنصليتها في “مدينة البصرة” العراقية بسبب مااسمتها “مخاوف أمنية “، وهو ما قد يزيد من التوتر بين “الولايات المتحدة” و”إيران” .

وقال وزير الخارجية الأميركي، “مايك بومبيو”، في بيان؛ إنه ” أمر فعليا بمغادرة جميع الموظفين للقنصلية ، محذرًا، “طهران”، من أن بلاده سترد “فورًا، وبشكل مناسب على أي هجوم يستهدف منشآت أميركية”.

واضاف  “لقد أبلغت حكومة إيران بأن الولايات المتحدة ستحمل إيران مسؤولية مباشرة عن أي ضرر يلحق بالأميركيين أو بمنشآتنا الدبلوماسية في العراق أو في أي مكان آخر، سواء أكان ذلك، (الضرر)، مرتكبًا من جانب قوات إيرانية بشكل مباشر أو من جانب ميليشيات مرتبطة بها”.

كما وأعلنت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية، “هيذر ناورت”، إغلاق القنصلية الأميركية في “البصرة”، بسبب “تهديدات” نسَبتها إلى “إيران”، بعد احتجاجات دمويّة شهدتها هذه المدينة الواقعة في جنوب العراق” ، مشيرة إلى أنّ “وزير الخارجية، “مايك بومبيو”، أمر بـ”المغادرة

وفي رد فعل على القرار، أعربت “وزارة الخارجية في العراق ”، عن “أسفها للقرار الأميركي بسحب موظفيها من البصرة”، مؤكدة على أن “العراق ملتزم بحماية البعثات الدبلوماسية الأجنبية المقيمة على أراضيه”.

من جانبها؛ رفضت “إيران” ما وصفته “بالدعاية والاتهامات الزائفة” الأميركية، وأصرت على أنها تدين أي هجمات على مواقع دبلوماسية.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، “بهرام قاسمي”، إن “الجمهورية الإسلامية تدين أي إعتداء على الدبلوماسيين والمواقع الدبلوماسية”، متهمًا الولايات المتحدة بأنها تشجع “زعزعة الأمن في العراق” وتسعى الى “الضغط على حكومة البلاد”.

 

المصدر:وكالة يقين

تعليقات