استهداف الناشطينالأزمة السياسية في العراقالبطالة في العراقالعشائر العراقيةالفقر في العراقتدهور القطاع الصحيتصفية الصحفيينتظاهرات البصرة.. غضب متصاعدسياسة وأمنيةعام 2018 في العراق

تواصل مذكرات القبض بحق الناشطين في البصرة

أفاد الناشط المدني “نقيب اللعيبي” بصدور مذكرة إلقاء قبض بحقه، مستغرباً من صدورها على ضوء شهود إثنين وصور من صفحات المواقع التواصل الاجتماعي (الفيس بوك) الخاصة بهم كتنسيقيات للتظاهرات.

وقال اللعيبي، إن صدور المذكرة أمر مستغرب منه خاصة وأنهم كتنسيقيات سلمية للتظاهرات كانوا كحمامة للسلام، وهناك آلاف الشهود يؤيد ذلك، حسب قوله.

وأضاف أن لهم دور في إيقاف التظاهرات مؤخراً بسبب حرق المباني الحكومية والمقرات الحزبية والقنصلية الإيرانية ومكتب ميليشيا الحشد، وأوقفوا نحو 50 ألف متظاهر من الاستمرار بالتظاهرة بعد أعمال الحرق.

وأثارت حملة الاعتقال غضباً عشائرياً أيضاً، حيث يعتزم مجلس عشائر المحافظة عقد اجتماع مهم للنظر في هذه الانتهاكات، متوعداً بضم صوته للمتظاهرين.

وقال عضو المجلس، الشيخ “فؤاد العلي”، في وقت سابق، إنّ التظاهرات الشعبية لم تخرج عن سلميتها، وإنّ حملة الاعتقالات التي تنفذها القوات الحكومية غير مبررة، ولا يمكن القبول بها، مطالباً الحكومة المحلية والمركزية، بمنع هذه الانتهاكات، والتعامل بشكل مهني مع التظاهرات الذي كفله الدستور للشعب.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق