التعليم الالكترونيالتعليم في العراقالتعليم في العراق.. أزمات وتحدياتسياسة وأمنيةنهاية العام الدراسي في العراق

مجلس الأنبار: الواقع التعليمي في المحافظة يمر بأزمة حقيقية

عبر مجلس محافظة الأنبار، الأربعاء، عن خيبة أمله جراء ما يمر به الواقع التعليمي في عموم مدن المحافظة من نقص كبير في الأبنية المدرسية، نتيجة تدميرها من قبل العمليات العسكرية ضد تنظيم الدولة .
وقال عضو المجلس “عذال الفهداوي”في تصريح له إن ” الواقع التربوي في عموم مدن المحافظة يمر بأزمة خانقة، بسبب قلة الأبنية المدرسية نتيجة ما أصابها من عمليات تدمير وسرقة لمحتوياتها ابان سيطرة التنظيم على معظم مدن المحافظة “.
وأضاف الفهداوي أن ” كل صف في بعض من مدارس المحافظة يضم نحو 100 طالب وهذه تعد معضلة حقيقة وهي من أهم أسباب تدني مستوى الطالب التعليمي ” ، مبيناً أن” مدارس المحافظة ماتزال أيضا تعاني من الدوام الثلاثي دون إيجاد حلول ناجعة لهذه الحالة على الرغم من مخاطبة وزارة التربية للتسريع بعملية إعادة إعمار وتأهيل بقية الأبنية المدرسية المتضررة جراء العمليات العسكرية”  .
ودعا المجلس ”  الحكومة المركزية ووزارة التربية والمنظمات الإنسانية الى الإسراع بإعادة إعمار وتأهيل بقية المدارس المتضررة “.
وشهدت محافظة الأنبار عمليات عسكرية شنتها القوات الحكومية ضد تنظيم الدولة، أدت إلى نزوح العديد من العوائل، ودمار البنى التحتية والخدمات، حيث تعجز الحكومة من تقديم الخدمات وإعادة بناء المدارس ،وتعويض المواطنين الذين هدمت بيوتهم جراء تلك العمليات.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق