الأحد 25 أغسطس 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

عبد المهدي يسعى لإرضاء أمريكا وإيران بتشكيل الحكومة

عبد المهدي يسعى لإرضاء أمريكا وإيران بتشكيل الحكومة

تغلغلت أمريكا وإيران في العراق حتى باتت الحكومات التي تتشكل ماهي إلا تبعيات لتلك الدولتين ، يسعى فيها السياسيون لإسترضاءهما على حساب الشعب والوطن ، وفي هذا الإطار يخوض “عادل عبد المهدي” المكلف بتشكيل الحكومة الجديدة صراعا لإرضاء رغبات وتدخلات الدولتين اعلاه.

وقال خبراء سياسيون تعليقا على تشكيل الحكومة الجديدة ، بخلاف ما جرت عليه العادة سابقا في المرشحين لتشكيل الحكومات منذ 2006، يفتقر عبدالمهدي لغطاء سياسي يحميه من مبالغة بعض الأطراف السياسية في مطالبها لدعم تشكيلته التي يفرض الدستور عرضها على البرلمان في غضون شهر واحد.

وأضافوا أن وجود مقتدى الصدر في معادلة إنتاج عبدالمهدي، ربما يمنحه فرصة واضحة في تشكيل حكومته، بالحد الأدنى من الضغوط الأميركية والإيرانية.

وزادوا أن إيران التي قبلت ترشيح عبدالمهدي على مضض، لديها مهمة استراتيجية تريد من رئيس الحكومة الجديد ضمان تنفيذها، وهي العمل على إقناع الولايات المتحدة باستثناء بغداد من قائمة العواصم الملزمة بتطبيق العقوبات الأميركية ضد طهران.

من جهته أعلن “عبدالمهدي” في أغسطس الماضي، موقفا مناهضا للعقوبات الأميركية على إيران، مشيرا إلى أنها ستسبب ضررا بالغا لاقتصاد بلاده.

المصدر:وكالات

تعليقات