أزمة النازحين في العراقالحكومة الجديدة.. أزمات وتحدياتسياسة وأمنية

إعادة مئات النازحين إلى غرب الأنبار وسط دمار مناطقهم

أعلنت وزارة الهجرة والمهجرين ،الخميس، عن عودة 724 نازحا بما يقارب 127 أسرة نازحة من مخيمات عامرية الفلوجة و الكيلو 18 إلى مناطق سكناهم الأصلية في قضاء القائم و جزيرة الرمادي ب‍محافظة الأنبار ، على الرغم من عدم إعادة إعمار مناطقهم المدمرة ، ونقص حاد في الخدمات ، بفعل العمليات العسكرية التي خاضتها القوات الحكومية لإستعادة تلك المناطق.

وقال مدير فرع الوزارة في المحافظة “محمد رشيد” ، في بيان نشر على موقعها ، إن “كوادر الفرع تمكنت من إعادة 555 نازحآ بما يقارب 91 أسرة نازحة من مخيمات عامرية الفلوجة إلى مناطق سكناهم الأصلية في قضاء القائم ” .

و أضاف “رشيد” ، أن “كوادر الفرع تمكنت من إعادة 169 نازحآ بما يقارب 36 أسرة نازحة من مخيم الكيلو 18 إلى مناطق سكناهم في جزيرة الرمادي , موكدا على انه تم تخصيص باصات و حافلات لنقل الأسر العائدة وعفشهم ” .

ويعاني النازحون من الإهمال الحكومي الكبير في عدم إعادة إعمار مناطقهم ، وانعدام الخدمات الاساسية للحياة ، لكن الظروف المأساوية والضغوط الحكومية الممارسة عليهم أدت الى إجبارهم على العودة لمناطقهم المدمرة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق