سياسة وأمنيةعام 2018 في العراقنفط العراق.. ثروة مهدورة

نواب يؤكدون تورط جهات متنفذة بتهريب نفط البصرة

أكد النائب عن محافظة البصرة “رامي السكيني”، اليوم الاثنين، ضلوع أحزاب وجهات متنفذة لتهريب نفط البصرة خارج العراق، فيما بين أن العملية التي تحولت إلى ظاهرة وخطر كبيرين يهددان ثروة البلاد ومستقبلها.

وقال السكيني في تصريح صحفي، أنه ليست هناك جهة واحدة تعمل بمفردها على تهريب النفط، إنما جهات عدة تنسق أعمالها فيما بينها، القصة ليست جديدة، لكن المقلق أنها بدأت تتحول من مجرد حالة إلى ظاهرة واسعة الانتشار تقف خلفها أحزاب وعصابات ومسؤولون متنفذون.

وبين أن الأمر بحاجة إلى تضافر جميع الجهود لمكافحة هذه الآفة التي تهدد ثروة البلاد وتذهب إلى جيوب الجشعين بدلاً عن ذهابها إلى جيوب الفقراء في البصرة وغيرها.

ورأى أن عملية المكافحة يجب أن تتم على مستوى عالٍ من التنسيق بين الجهات الأمنية والقضاء، كذلك يجب أن يساهم المواطن بالقضاء عليها عبر تقديم البلاغات عن حالات التهريب والمهربين.

وكشف أن لدى النواب عن البصرة في هذه الدورة أولوية قصوى في محاربة تهريب النفط وسنسعى لوضع المقررات التي من شأنها الحفاظ على الثروة النفطية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق