تصفية الصحفيينسياسة وأمنية

اعتقالات تطال شباب بلا اوامر قبض في ذي قار

كشف المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، اليوم الاثنين، إعتقال عدد من شباب محافظة ذي قار من قبل مديرية إستخبارات ومكافحة الارهاب ومن دون مذكرات قضائية.

وقال المركز في بيان له، أن آخر عمليات الاعتقال ما حصل مع المواطن إحسان موسى، صاحب مكتبة بيت الألواح، الذي يبيع الكتب في مدينة الناصرية.

وأضاف المركز، وفي الوقت الذي يدين به المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، الطريقة غير الدستورية والسعي في قمع آراء الناس، فإنه يطالب وزير الداخلية قاسم الاعرجي، بالإفراج عن المواطن إحسان موسى ومحاسبة المتسببين في إعتقال المواطنين الذين ربما يكونون مختلفين في وجهات النظر مع عدد من المواطنين، ولكون الدستور كفل جميع المعتقدات والأفكار.

ووصف المركز هذه الأساليب التي تتبعها المؤسسات الأمنية من دون مذكرات قضائية إرهاباً بحد ذاته بحق المواطنين، وإنطلاقة لحقبة لا يريد المركز التذكير بها، متعهداً بتوفير فريق دفاع قانوني بهذا الشأن.

وحصل المركز العراقي لدعم حرية التعبير (حقوق)، على بلاغٍ صادر من قسم إستخبارات ومكافحة إرهاب الشطرة في مطلع الشهر الجاري، يطلب حضور صاحب مكتبة بيت الألواح إحسان موسى للحضور إلى مقر المديرية لغرض التحقيق.

وتشهد محافظة ذي قار بين الحين والآخر حملات إعتقال التعسفية ودهم وتفتيش تطال المدنيين في مناطق متفرقة من المحافظة وسط تردي الأوضاع الأمنية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق