سياسة وأمنية

نائبة تحمل الحكومة في بغداد غرق مهاجرين في إيجة

حملت النائبة وصفية شيخو عضو مجلس النواب، الحكومة الاتحادية، مسؤولية غرق 14 شخصا بضمنهم أطفال في بحر ايجة أثناء محاولتهم الوصول إلى أوروبا.

وقال النائبة شيخو عن كتلة الحزب الديمقراطي الكوردستاني خلال بيان لها، اليوم الجمعة، ان “فاجعة غرق هؤلاء العائلتين والأطفال في البحر أصابتنا بالصدمة والألم الشديد وهي تكرار مؤلم جدا لحادثة غرق الطفل “الآن – التركي” وتذكرنا بصور جثته ملقياً على وجهه والتي هزت مشاعر العالم والإنسانية”.

وأضافت “نحمل الحكومة الاتحادية السابقة والحالية مسؤولية تردي الوضع الاقتصادي في الإقليم بعد قطع ميزانيته وعدم صرف رواتب موظفي الإقليم”، مطالبة “الاتحاد الأوروبي باقامة برامج اقتصادية لتوفير فرص عمل تشجيع اللاجئين و إقناعهم بالتخلي عن فكرة اللجوء”، وطالبت ايضا “بمحاسبة المهربين ونشر زوارق بحرية جوالة لانقاذ حياة المهاجرين باعتباره واجب إنساني ملزم”، داعية “السفارة العراقية في اليونان بالاسراع بنقل جثامين الضحايا إلى اقليم كوردستان بأسرع وقت ممكن من أجل إقامة مراسيم تشييع رسمية مهيبة ترحما على أرواحهم”.

وكان قارب يقل مهاجرين كورد قد غرق الثلاثاء في بحر إيجه وعلى متنه 35 مهاجرا، فيما تم العثور على جثة 13 منهم من اهالي قضاء زاخو.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق