الأزمة السياسية في العراقالحكومة الجديدة.. أزمات وتحدياتالعراق بين احتلالينسياسة وأمنيةعام 2018 في العراق

برهم صالح: هناك احتقان خطير في نظام الحكم بالعراق والبصرة تحد صارخ

ذكر رئيس الجمهورية العراقي برهم صالح، اليوم السبت، أن هناك إحتقان خطير في نظام الحكم بالعراق، فيما بين أن البصرة تحد صارخ لما يعانيه أهلها من أزمات.

وقال صالح في كلمةٍ له أن “الشعب العراقي يريد من السياسيين أداءً أفضل مبيناً أن “هناك إحتقان خطير بنظام الحكم في العراق، ولا يمكن تجاهل هذا الإحتقان”.

وأشار إلى أن “محافظة البصرة ومعاناة أهلها عنوان صارخ بما يواجهها من تحديات، وأن الشعب العراقي يريد أداءً أفضل وحقيقة يستحق الأداء الأفضل”

وبين أن ” أمامنا إستحقاقات خطيرة، ورسالة الانتخابات الماضية ورسالة البصرة يجب أن لاتنسى، وأن إستحقاقات المواطنين المتطلعين الى الحد الأدنى من الخدمات والحكم الرشيد يتطلب، منا أداء افضل، ونحن مقبلون على مرحلة جديدة “.

ودعا صالح، “القوى السياسية الى التعاون مع رئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي لكي يتمكن من تشكيل حكومة عراقية تخدم الشعب العراقي، يراعي فيها الخارطة والإستحقاقات السياسية، مضيفاً أنه لايمكن الإستناد إلى المحاصصة الطائفية التي عانا منها الشعب العراقي”.
ويعاني العراق منذ الغزو الامريكي عام ٢٠٠٣ أوضاعاً مأساوية أفقدته مكانته الاقتصادية والسياسية أقليمياً ودوليا، وظهرت الكثير من المشاكل الامنية والاجتماعية التي أثرت بشكل كبير على تدهور الأوضاع المعيشية والخدمية نتيجة السياسات العشوائية الخاطئة التي كانت تنتهجها الحكومات المتعاقبة منذ ذلك التأريخ.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق