الحكومة الجديدة.. أزمات وتحدياتالصراع السياسيالنفوذ الإيراني يدمر العراقتظاهرات البصرة.. غضب متصاعدسياسة وأمنيةعام 2018 في العراق

نائب: البصرة تواجه أزمة جديدة تحاك لها

على مايبدو فأن اتفاق الكتل السياسية على اختيار المناصب الشاغرة بدعم امريكي وايراني لم يحل ازمات البصرة المتفاقمة ولم يستجيب لمطالب ابنائها ، حيث أقر عضو البرلمان عن محافظة البصرة “عدي عواد” ، اليوم الاحد ، بوجود مؤامرة تحاك ضد المحافظة وابناءها لادخالهم في ازمة جديدة وعلى رئيس الوزراء المكلف “عادل عبد المهدي” الاسراع بانقاذ البصرة قبل فوات الاوان.

وقال عواد في تصريح صحفي ان ” رئيس الوزراء المنتهية ولايته حيدر العبادي لم يحرك ساكنا تجاه معاناة محافظة البصرة، على الرغم من ان حل مشكلة ملوحة المياه وشحتها لايندرج في اطار التخصيصات المالية بل بحاجة الى زيادة الاطلاقات المائية من خلف ناظم قلعة صالح وزيادة معدل ضخ قناة البدعة “.

وأشار الى ان ” استمرار الحال على ماهو عليه سيدخل المحافظة في نفق مظلم وسيفاقم امرها بشكل كبير “.

وكان عواد قد كشف في وقت سابق ، عن توقف مضخات قناة البدعة بعد انخفاض مناسيب القناة، في ظل غياب الدور الحكومي لحل تلك المشكلة، مشيرا الى ان توقف تلك المضخات يرسل رسالة الى رئيس الوزراء المكلف “عادل عبد المهدي” ان البصرة تدق ناقوس الخطر.

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق