سياسة وأمنية

مقتل شاب بعد استدراجه في ذي قار

عثر على جثة شاب مرمية في العراء ،اليوم الخميس، في قضاء الشطرة بمحافظة ذي قار ، في حادثة أصبحت مألوفة بشكل شبه يومي ، دون اكتراث من الحكومة لما يلاقيه المواطن من تحديات أمنية .

وقالت مديرية شرطة ذي قار في بيان نشرته ، أننا “استخبرنا بوجود جثة مجهولة الهوية بمنطقة حاوي العباس وجهنا المحققين بمركز شرطة الفتاحية وخبراء الأدلة الجنائية لمحل الحادث حيث تم العثور على الجثة، وهي مصابة بثلاث اطلاقات نافذة من سلاح عيار 9 ملم”.

وأضاف ، أنه “ولأهمية الموضوع باشر فريق عمل من محققينا الاكفاء بجمع المعلومات وتحديد هوية الجناة بهدف إلقاء القبض عليهم ، الفريق توصل الى أن الجثة تعود لشاب يبلغ من العمر 20 عاماً، ويسكن منطقة الحي الصناعي بمحافظة ميسان، تم استدراجه الى قضاء الشطرة في ذي قار من قبل الجناة، وهم من سكنة ميسان أيضاً، وقتله على خلفية ثأر عشائري سابق”.

يشار إلى أن النزاعات والخلافات العشائرية المتواصلة ، يذهب ضحيتها العشرات من الأشخاص ، دون وجود مؤشرات على عزم الحكومة السيطرة عليها ، فشهدت مدينة البصرة مقتل طفل رمياً بالرصاص تصادف مروره قرب نزاع عشائري مسلح حيث تعرض الطفل الى اطلاقة نارية في صدره ، وغيره من الحالات التي لم تجد لها أي بوادر للحل.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق