الأزمة السياسية في العراقالصراع السياسيسياسة وأمنية

مكتب علاوي ينفي ترشيح “الدراجي” لأي منصب

في تطور جديد على الساحة السياسية يكشف عن حجم الخلافات داخل التحالفات وخارجها ، نفى المكتب الاعلامي لزعيم ائتلاف الوطنية، “اياد علاوي”، الثلاثاء، ترشيح “هشام الدراجي” عن كتلة الوطنية لتولي مهمة وزارة الدفاع او اي منصب اخر.

وذكر المكتب في بيان مقتضب صدر عنه ، أن “الائتلاف طرح عدة مرشحين لتولي مهمة وزارة الدفاع، وان هشام الدراجي ليس من ضمن اولئك المرشحين”.

واشار البيان الى ان “علاوي لم يطرح هذا الاسم لتولي اي منصب” بحسب قوله .

يشار الى أن نوايا وقرارات وافكار عدة تدور في اروقة مجلس النواب في بغداد ، كشفت عنها صحف عربية ومحلية ، اليوم الثلاثاء ، ومنها وجود سعي نيابي لالغاء قرارات الحكومة التي صدرت منذ تحولها لتصريف أعمال، مبينة ان ذلك جاء بسبب عدم وجود رضا على بعض تلك القرارات خلال الفترة السياسية المشوشة التي يعيشها العراق .

كما أن حقيبة وزارة الدفاع كغيرها من الوزارات السيادية لم يحسم أمرها حتى الان ، بسبب عدم الاتفاق على شخصية لتولي المنصب ، رغم بقاء ساعات قليلة على اعلان الكابينة الوزارية الجديدة من قبل رئيس الوزراء المكلف ” عادل عبد المهدي” ، حيث كشف عضو البرلمان عن تحالف سائرون، “مضر خزعل” ، الثلاثاء، أن تحالفه لن يعترض على اي شخصية في حكومة “عبد المهدي” ، مبيناً أن الكابينة الوزارية لن تقدم كاملة، حيث ان وزارة الدفاع لم تحسم بعد بسبب الخلافات الحزبية فيما بينهم حول مرشحها.

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق