تدهور القطاع الصحيدجلة والفرات.. تلوث خطيرسياسة وأمنية

بغداد: اتهام مدينة الطب بتلويث نهر دجلة

إتهم مجلس محافظة بغداد، أمس الأربعاء، مستشفيات مدينة الطب، تلويث مياه نهر دجلة نتيجة رميها المخلفات الطبية والمياه الثقيلة في النهر دون تدوريها ومعالجتها، فيما حذر من إنتشار الأمراض الخطيرة والأوبئة بين سكان العاصمة.
وقالت عضو مجلس المحافظة “جسومة الأزيرجاوي” في تصريح صحفي أن “مستشفيات مدينة الطب ووزارة الصحة مسؤولة عن تلويث نهر دجلة بسبب رميها المخلفات الطبية في النهر دون تدويرها ومعالجتها، لافتةً إلى أن مجلس المحافظة سيرفع جميع التقارير المتعلقة بتلوث النهر لمجلس الوزراء الجديد لوضع الإجراءات الرادعة تجاه جميع الوزارات وعلى رأسها وزارة الصحة المتسبب الأكبر في التلوث البيئي”.
وأضافت أن “المخلفات الطبية التي ترمى في النهر تحمل الكثير من الأوبئة والإمراض الخطيرة التي تهدد حياة المواطنين، وأن إنخفاض منسوب مياه النهر يسهل إنتشار الأمراض ويجب وضع الحلول للحفاظ على سلامة المواطنين”.
وبينت أن  “وزارة البيئة لم تتخذ أي إجراءات عقابية أو قانونية بحق الدوائر المخالفة، وأن عدم تفعيل الدور الرقابي لوزارة البيئة تسبب في إنتشار التلوث في عموم العاصمة”.
وكانت وزارة البيئة قد أكدت، الاثنين الماضي، أن نهر دجلة مليء بالملوثات التي تهدد سلامة المواطنين، فيما أوضحت أن الحد من إنتشار تلوث مياه النهر مرهون بتنفيذ مشاريع إستراتيجية لتدوير النفايات ومعالجة الصرف الصحي من قبل أمانة بغداد.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق