أزمات الاقتصاد العراقيسياسة وأمنية

الاحتياطي النقدي للعراق تجاوز 60 مليار دولار

كشف البنك المركزي العراقي، اليوم الخميس، عن  قيمة الاحتياطي النقدي للبلاد والذي يتجاوز 60 مليار دولار، فيما أشار إلى انه عزز القدرات المالية للدولة بما لا يقل عن 14 تريليون دولار.
وحدد البنك في بيانه قيمة الاحتياطي المالي الموجود حالياً واصفا إياه  بالقوي والذي يتجاوز الـ60 مليار دولار كنتاج للسياسات المالية والنقدية التي انتهجها البنك المركزي طيلة السنوات الماضية لتثبيت الوضع المالي العام وبالخصوص عام 2014 والسنوات التي تلته، حيث بلغت الأوضاع المالية أدنى مستوياتها.
وأشار إلى أن تلك السنوات أتت بمعطيات هددت قدرة الدولة على تغطية النفقات التشغيلية ورواتب الموظفين، غير أن تدخلات البنك المركزي، وبالرغم من الظروف الصعبة التي تمثلت بتدني أسعار النفط وبالكلفة الباهظة التي ترتبت عن الحرب التي خاضها العراق ضد الهجمات المسلحة لإستعادة أراضيه، إلا أن البنك المركزي استمر بإدارة احتياطيات الدولة بكفاية تستجيب للمعايير الدولية.
وأضاف أنه استطاع تعزيز القدرات المالية للدولة بما لا يقل عن 16 تريليون دينار وذلك بشكل حوالات مخصومة، الأمر الذي أدى إلى دعم الاستقرار المالي والإسهام بشكل فعال في تجاوز الأزمة”.
وتابع البنك، واستمراراً للدور الرئيسي للبنك المركزي كدعامة لاقتصاد الدولة، فإن التحسن الإيجابي في أسعار النفط مصحوباً بالسياسات المالية والنقدية السديدة.
وأوضح أن السياسة النقدية للبنك المركزي ستستمر بدورها الفعال في الحفاظ على أسعار الصرف وتقليص الفجوة بين السعر الرسمي المعتمد وأسعار السوق في ظل ظروف داخلية وخارجية محيطة بالغة التعقيد.
ولفت إلى أنه لعب دوراً مركزياً بضبط نسبة التضخم والوصول بها إلى مستويات متدنية تقل عن %1 للحفاظ على المستوى العام للأسعار وجذب الاستثمار.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق