الأحد 18 نوفمبر 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » إقتصاد »

نائب يكشف عن فساد كبير في موازنة 2018

نائب يكشف عن فساد كبير في موازنة 2018

طالب النائب عن كتلة التغيير “هوشيار عبدالله” ،اليوم الاثنين، رئاسة مجلس النواب وأعضاء المجلس بعدم تمرير موازنة 2019 دون تقديم الحسابات الختامية لموازنة العام الحالي 2018 من قبل السلطة التنفيذية ، مؤكداً أن غياب الحسابات الختامية للموازنات السابقة أحد أهم أسباب تفشي الفساد في العراق.

وأعرب “عبد الله” في بيان نشره ، عن استغرابه من إرسال مشروع قانون الموازنة المالية للعام 2019 من قبل الحكومة الجديدة والمتضمن تغييرات بسيطة وغير جوهرية عن النسخة التي أعدتها الحكومة السابقة، فضلاً عن تكرار غياب الحسابات الختامية للموازنات المالية، مبينا ان النسخة الحالية التي أرسلت على عجالة أعطت انطباعاً سلبياً عن كيفية تعاطي الحكومة الجديدة مع أهم الملفات .

وتابع أنه اذا لم ترافق الموازنة الحسابات الختامية الخاصة بالموازنة السابقة ، فهذا يعني عدم وجود أية خطوات جادة باتجاه محاربة الفساد المالي، لافتاً الى ان غياب الحسابات الختامية هو أوسع باب للفساد المالي ، وهو السبب في جعل العراق يتصدر لائحة الدول الأكثر فساداً في العالم.

وبين أنه في كل سنة يصادق مجلس النواب على قانون الموازنة وتصبح تحت يد الجهة التنفيذية أموال طائلة، وبسبب غياب الحسابات الختامية وعدم تدقيق أوجه الصرف يتم التلاعب بالأموال بدون أي حذر من الجهات الرقابية.

وذكر أنه إذا أراد رئيس الوزراء “عادل عبد المهدي” أن يخطو خطوة ستراتيجية غير مسبوقة في مجال مكافحة الفساد، عليه أن يحرص على وجود الحسابات الختامية لموازنة عام 2018، وبعد ذلك بالإمكان التصويت على موازنة 2019.

 

المصدر:وكالات

تعليقات