الأحد 16 ديسمبر 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

تعزيزات عسكرية مكثفة حول حقول الغاز الحدودية

تعزيزات عسكرية مكثفة حول حقول الغاز الحدودية

قلق وخوف حكومي متفاقم حيال ماتشهده مناطق غرب العراق من انتكاسة امنية واضحة جعلت الحكومة تستنفر جميع قواتها ميليشياتها المسلحة لتعزيز التواجد هناك ، حيث انتشرت القوات المشتركة لتأمين أكبر حقول الغاز الطبيعي غربي محافظة الانبار ، صد اي محاولات تسلل لمسلحي “تنظيم الدولة ” من المواقع السورية التي وقعت تحت سطوتهم حديثا شرق سوريا .

وأكد قائممقام قضاء القائم “أحمد جديان “، في تصريح صحفي أن ” تعزيز القطاعات المنتشرة على الحدود العراقية — السورية، يزداد بشكل متواصل بعد ارسال قوات اضافية من الجيش والحشد الشعبي والعشائري “.

وأوضح أنه “بعدما سيطر تنظيم “داعش” على مواقع جديدة في الأراضي السورية، وبالقرب من العراق، انتشرت قطاعات الحشد الشعبي المتواجدة في القائم غربي الأنبار غرب البلاد، على الساتر الحدودي في “ناحية الرمانة” ، مضيفا ، أن “القوات التي انتشرت هي نفسها كانت موجودة في القائم، وعززت القطاعات الموجودة على الساتر الحدودي، والانتشار الكثيف منعا لتسلل عناصر “داعش” أو حصول خرق على الحدود “.

وألمح ، إلى أن” قسما من مقاتلي الحشد العشائري، من أبناء قضاء القائم، تم تحريكهم إلى حقول عكاز حقل عكاز أحد أضخم حقول الغاز الطبيعي العراقية، في القضاء، لتأمينه “.

وكانت هيئة اعلام ميليشيات الحشد الشعبي قد اكدت اعلان حالة التأهب على الحدود العراقية السورية عقب سقوط مواقع تابعة لـ”قوات سوريا الديمقراطية” بيد مسلحي “تنظيم الدولة “.

كما استنفرت حكومة بغداد قواتها المشتركة بجميع تشكيلاتها وميليشيات الحشد الشعبي بكل فصائلها بالتوجه الى مناطق غربي محافظة الانبار وتحديدا قرب الحدود السورية العراقية ، داعية الجميع في منشورات ألقاها طيران الجيش إلى مااسمتها بذل جميع الجهود لـ”حماية الأراضي العراقية” ، و ذلك بعد التطورات الحاصلة خلال الايام القليلة الماضية بعد سيطرة مسلحي “تنظيم الدولة” على مناطق عدة في داخل الأراضي السورية قرب حدود العراق.

كما أكد الخبير الامني “هاوكار الجاف ” ، اليوم الثلاثاء، وجود مابين 5 الى 6 الاف عنصر من مسلحي “تنظيم الدولة ” مازالوا يتحركون في المنطقة الممتدة من صحراء الانبار مرورا بقضاء البعاج في محافظة نينوى وصولا الى جبل حمرين ، وسط تحذيرات من انتكاسة وانفلات أمني كبير في العراق من جديد .

 

المصدر:وكالة يقين

تعليقات