الموصلخراب المدنسياسة وأمنية

دعم فرنسي بمليون يورو لإعمار “سنجار” في نينوى

أكدت فرنسا عزمها منح 100 امرأة “كوردية إزيدية”، اليوم الثلاثاء ،  حق اللجوء والمساهمة بمليوني يورو في صندوق إعادة إعمار قضاء سنجار المنكوب في محافظة نينوى جراء العمليات العسكرية التي حولت المحافظة الى منكوبة مدمرة ، الذي أطلقته الناشطة “ناديا مراد” الحاصلة على جائزة نوبل للسلام، وجاء ذلك بحسب بيان صادر عن القصر الرئاسي الفرنسي “الإليزيه “.

وأوضح البيان ، أن” صندوق إعادة إعمار سنجار يأتي في إطار “منتدى باريس للسلام” الذي تم افتتاحه قبل يومين بدعوة من الرئيسي “إيمانويل ماكرون”، إحياءً لذكرى توقيع الهدنة التي أنهت الحرب العالمية الأولى “.

وذكر أن “ماكرون قرر تقديم 2 مليون يورو كدعم للصندوق الذي أسس بمادرة من ناديا مراد التي اختطفها تنظيم “الدولة الإسلامية” مطلع عام 2014 وهي في الـ21 من عمرها، وقتل 6 من أخواتها الذكور “.

ولفت كذلك إلى أن ” الرئيس الفرنسي أعطى تعليماته لوزارة الداخلية بدعم ناديا مراد، وفريقها، وتحديد المشاريع ذات الأولوية في صندوق إعادة إعمار سنجار “.

وناشد الداعمين الآخرين بدعم “مثل هذه الصناديق التي سيتم استخدامها لبناء المدارس، المستشفيات، والهيئات الصحية، لتسهيل عودة الكورد الإزيديين الذي هُجروا من ديارهم”.

وشدد على أن “فرنسا ستواصل دعم الأقليات الدينية والعرقية بالشرق الأوسط”، مشيراً إلى أن “باريس ستمنح حق اللجوء لنحو 100 كوردية إزيدية من ضحايا الحرب ، وذلك من الآن وحتى نهاية العام 2019 “.

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق