سياسة وأمنية

رئاسة البرلمان تعلّق على إضافة المخصصات للنواب

أكد رئيس مجلس النواب “محمد الحلبوسي”، أمس الجمعة، أن البرلمان لم يضف أي مخصصات لنوابه ولن يتخذ أي قرار لمنح نفسه امتيازات إضافية.

وذكر الحلبوسي في تغريدة له على حسابه الخاص بموقع التواصل الاجتماعي تويتر، أن “بناء مؤسسات الدولة وإصلاحها هدف أساسي لن نحيد عنه وسنعمل بهذه الدورة النيابية على إنهاء ملف إدارة الدولة بالوكالة ومحاربة الفساد والعائلات المفسدة”.

وأضاف الحلبوسي، أن “هذه الملفات لم ترق للمتضررين الذين بدؤوا بمحاولة إيهام الرأي العام وإيصال معلومات مغلوطة إلى رجال الدين المحترمين، فالبرلمان لم يضف أي مخصصات لنوابه ولم يتخذ أي قرار لمنح نفسه امتيازات إضافية”.

وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر قد طالب في وقت سابق البرلمانيين إلى الكف عن التصويت من أجل مخصصاتهم، مؤكدا أنهم لم ينتخبوا لأجل ذلك، داعيا النواب من أجل التصويت لكرامة الفقير.

وواجه قرار رئيس البرلمان العراقي، محمد الحلبوسي، بتخصيص مبلغ ثلاثة ملايين دينار ( 3 آلاف دولار) بدل إيجار لأعضاء مجلس النواب، رفضًا في الأوساط الشعبية والسياسية، لما اعتُبر زيادة في الإنفاق مع وجود حاجة لتلك الأموال في أبواب صرف أخرى.

وتثير مخصصات المسؤولين والنواب في العراق جدلًا على الدوام، بسبب المبالغة في صرف الأموال عليها، فيما تقول مراكز مختصة إن المخصصات والهبات من أبرز ملفات الفساد في البلاد.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق