أزمات الاقتصاد العراقيسياسة وأمنية

صادرات نفط كركوك قد تصل لـ 400 ألف برميل باليوم

أعلن عضو اللجنة المالية بمجلس النواب “جمال كوجر”، أن تصدير نفط كركوك عبر أنبوب إقليم كردستان سيكون نقطة لصالح الكورد في مناقشة الموازنة العراقية للعام 2019، وأنه يتوقع أن تصل الكمية المصدرة من نفط كركوك عبر هذا الأنبوب إلى 400 ألف برميل يومياً.

وقال كوجر، أنه “سيكون تصدير نفط كركوك عبر أنبوب إقليم كردستان، نقطة قوية في يد النواب الكورد ووفود إقليم كردستان إلى بغداد، خلال المناقشات الخاصة بمشروع قانون الموازنة العامة العراقية للعام 2019، وسيكون لذلك فوائد بالنسبة لحصة الكورد من الموازنة، لأن قسماً من عائدات العراق سيخضع لسيطرة إقليم كردستان”.

وأضاف، أن هذا الإجراء ستكون له منافع سياسية للكرد ويبين أن رأي أمريكا من إقليم كردستان قد تغير كثيراً.
وأوضح، أنه “صحيح أن كمية نفط كركوك المصدرة عبر أنبوب إقليم كوردستان، تتراوح في المرحلة الأولى بين 50 و100 ألف برميل، لكن هذه الكمية سترتفع على مراحل إلى 400 ألف برميل في اليوم”.

وتتفاوض الأطراف الكردستانية مع بغداد لكي لا تكون حصة إقليم كردستان من الموازنة العامة العراقية أقل من عشرة مليارات دولار، وهو يعادل 15% من الموازنة.

بعد توقف دام سنة، نتيجة لأحداث 16 أكتوبر 2017، اتفقت الحكومة الاتحادية العراقية مع إقليم كردستان على استئناف تصدير نفط كركوك عبر الأنبوب الناقل للنفط والمملوك لإقليم كردستان.

وبدأ تصدير نفط كركوك عبر أنبوب إقليم كردستان يوم أمس، الجمعة 16 تشرين الثاني 2018، في وقت لا يوافق فيه مسؤولو بغداد على إعادة حصة إقليم كردستان من الموازنة العامة العراقية إلى 17%.

من جانب آخر، وبعد فرض العقوبات الأمريكية الجديدة على إيران، عارضت الولايات المتحدة تصدير نفط كركوك إلى إيران، ولتحقيق هدفها أيدت الاتفاق بين أربيل وبغداد لتصدير نفط كركوك إلى تركيا عبر الأنبوب الناقل للنفط والمملوك لإقليم كردستان.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق