المحاصصةسياسة وأمنية

نائب: الحكومة السابقة لم تحاسب فاسدًا

أكد النائب “همام التميمي”، اليوم الأثنين، إستمرار موظفين منهم بدرجات خاصة وعليهم ملفات بشبهات فساد في الوظيفة، فيما أشار إلى أن الحكومة السابقة لم تحاسب أو تسجن موظفا فاسدا.

وقال التميمي في تصريح له، أن هناك الكثير من الموظفين عليهم ملفات بشبهات فساد في هيئة النزاهة والقضاء ومازالوا مستمرون في الوظيفة دون إيقافهم وفقا للقانون”، مشيراً إلى أن من هؤلاء الموظفين هم بدرجات خاصة.

وأضاف، أن على هؤلاء الموظفين إنهاء ملفاتهم في هيئة النزاهة والقضاء، لافتاً إلى ضرورة أن يتحرك مجلس النواب، لإيقاف هؤلاء حتى يتم تثبت براءتهم.

وتابع، أن الحكومة السابقة لم تحد من الفساد المستشري في دوائر الدولة، حتى أنها لم تحاسب وتسجن موظفا فاسدا.

وعلى الرغم من أن العراق هو ثاني أكبر منتج في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) ويتلقى عشرات مليارات الدولارات سنويا من بيع الخام، لكن الحكومات العراقية لا تزال عاجزة عن توفير الخدمات الأساسية للسكان.

وإستفحلت مشكلة الفساد المالي والإداري التي بشكل كبير في العراق بعد عام 2003، بسبب نظام المحاصصة وضعف القوانين والإجراءات العقابية، فحجم الفساد في الدولة العراقية وكما نقلت بعض المصادر، بلغ مستويات قياسية خطيرة وأرقام مهولة، فمنظمة الشفافية العالمية صنفت العراق من ضمن الدول الأكثر فسادًا في العالم.

ويرى بعض المراقبين أن الحكومة العراقية عاجزة عن تطبيق وعدوها بهذا الشأن ولأسباب مختلفة، أهمها أن بعض القضايا والملفات ترتبط بأحزاب وشخصيات كبيرة ومتنفذة يصعب محاسبتها بسبب ضعف القوانين الحالية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق