الحكومة الجديدة.. أزمات وتحدياتالدولة العميقةالصراع السياسيالعملية السياسيةحكومة عبدالمهدي العرجاءسياسة وأمنية

الدليمي : إلغاء المحاصصة يتطلب إعادة هيكلة العملية السياسية

في اعتراف صريح ، أكد وزير الدفاع السابق والقيادي في تحالف “المحور” “سعدون الدليمي “، اليوم الاحد ، أن الحل لمشكلة العراق تتعلق بإعادة هيكلة العملية السياسية، مستبعدا التخلي عن مغادرة أسلوب “المحاصصة” في اكمال تشكيل الحكومة المنقوصة ، معتبرا ان الكل يطالب رئيس الوزراء “عادل عبد المهدي”، بمطالب تعجيزية، على حد قوله.

وقال الدليمي، في تصريح صحفي ، إن “الكل يطالب حكومة عادل عبدالمهدي بإلغاء المحاصصة، وإعمار المدن المدمرة، وتوفير فرص العمل، وتوفير الخدمات، وغيرها من المطالب التعجيزية” ، مضيفا أن” تلك المطالب توجه وكأن هذه الحكومة ليست نتاجا للعملية السياسية ذاتها التي أنجبت الحكومات السابقة “، مبينا ان “الحل يكمن في اعادة النظر في هيكلية العملية السياسية وأدواتها” بحسب قوله .

من جهته أفادت عضو البرلمان عن ائتلاف النصر بزعامة العبادي،  “ندى جودت”، انه “اذا كان عبدالمهدي يواجه اعتراضات من الكتل السياسية تمنعه من إقالة الوزراء المتهمين، عليه كشف أسماء الكتل أمام الرأي العام ليكون الجميع على بينة بهذه الخروق وتتضح الحقيقة” ، متابعة انه “إذا لم يفلح عبدالمهدي في كشف الكتل وإقالة الوزراء المتهمين، عليه أن يقدم استقالته من رئاسة الحكومة لحفظ تاريخه السياسي”.

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق