العراق في 2019سياسة وأمنيةعام 2018 في العراق

مطالبات أممية بإدراج بابل ضمن لائحة “التراث العالمي”

خلال لقاء جمع بين رئيس بعثة الأمم المتحدة “يان كوبيتش” و الوفد المرافق له مع رئيس مجلس محافظة بابل “رعد الجبوري” ، الاحد ، تم بحث عدة عدد من الجوانب المهمة في المحافظة ، بحضور “كرار العبادي” محافظ بابل ، حيث أبدى المبعوث الأممي استغرابه من عدم إضافة بابل إلى لائحة التراث العالمي مصرحا انه سيبحث بالتنسيق مع المحافظة و الجهات الدولية الامر .

وأكد الجبوري في بيان صحفي صدر عن مكتبه ، على ضرورة أن “تقوم الأمم المتحدة بحوارات من أجل حل  موضوع المياه في المنطقة و إجراء حوارات جادة و ملزمة للدول المتشاطئة على نهري دجلة و الفرات “، محذرا من “موجات نزوح نتيجة شحة المياه خاصة خلال فصل الصيف ” ،و هذا ما أكدته الدراسات التي أجريت حول الموضوع.

وأشار الى أن ” بابل  تمتلك ارثا حضاريا كبيرا لأن الحرف الأول على كوكب الأرض انطلق منها و هذا يحتم على جميع الإنسانية بدعمها في موضوع إدراجها على لائحة التراث العالمي لتأخذ دورها من جديد حيث أن فيها شرعت أولى القوانين و النصوص التي تنظم حياة الأفراد و حقوق الطفل و تشريعات تحافظ على البيئة في ذلك الوقت “.

وبين أن ” المحافظة تمتلك مقومات عديدة لمختلف الجوانب الاستثمارية مطالبا كوبيتش بحث الشركات العالمية للاستثمار في المحافظة و ذلك لمواجهة قلة التخصيصات و النهوض بمختلف القطاعات فيها “، موضحا أن “الحكومة المحلية على استعداد عالي للتنسيق مع الأمم المتحدة من أجل دعم بابل و أبنائها ” بحسب قوله .

من جانب آخر أبدى المبعوث الأممي استغرابه من” عدم إضافة بابل إلى لائحة التراث العالمي مصرحا انه سيبحث بالتنسيق مع المحافظة و الجهات الدولية الأسباب التي عملت على تأخير إدراجها ضمن اللائحة المذكورة “، مؤكدا انه ” من المعيب أن لا تكون مدرجة حيث أنها من عجائب الدنيا السبع و منها انطلقت أولى تشريعات الإنسانية “، كما تعهد كوبيتش بـ”جعل الأولوية لمشاريع البيئة و الحفاظ عليها و خاصة إبان كارثة نفوق الاسماك “، مشيرا إلى ” إشراك منظمة الصحة العالمية بالموضوع و إعداد الدراسات و البحوث “، مؤكداً حرص المنظمة الدولية على “إجراء حوارات مع تركيا من أجل تنظيم موضوع موارد المياه ، وأن منظماتهم الخاصة بالقطاعات الزراعية تعمل في المحافظات لتنشيط القطاع المذكور في عموم العراق “.

و على صعيد ذي صلة طالب كوبيتش بوضع ” آليات تنسيق مع الحكومة المحلية لدعم المشاريع الاستثمارية” ، موضحا إلى أن ” المنظمة الدولية تعمل إلى جنب الوزارات العراقية و تقدم لها كافة أشكال التعاون “، داعيا إلى ” إعادة و تأهيل سكان المناطق المحررة والعمل على التعاون مع الأمم المتحدة بالخصوص ” بحسب البيان .

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق