الانهيار الأمنيالعنف والجريمة بالعراقسياسة وأمنية

تقارير أمريكية: تضاعف معدل الخروقات الأمنية في العراق

عانى العراق منذ دخول الإحتلال الأمريكي وإلى الآن ، من الأوضاع الأمنية المتدهورة التي خلفت آلآف القتلى والجرحى والنازحين ، مع العجز الحكومي عن القيام بأي إجراءات من شأنها تحسين الأوضاع.

وقالت مصادر صحفية بتصريح لها ، أن “تقريراً صدر من مركز الدراسات الإستراتيجية والدولية في واشنطن ، أظهر أن مسلحي تنظيم الدولة فقدو %99 من الأراضي التي كان يسيطر عليها في العراق، إلا أنهم يشنون ما معدله 75 هجوما شهرياً في أنحاء البلاد”.

وأضاف التقرير ، “أنه غيّر من تكتيكاته، فأصبحت تركز في الآونة الأخيرة على الأهداف الحكومية، هذا إلى جانب عمليات الخطف من أجل الفدية والإغتيالات”.

وبين التقرير أن “حصيلة قتلى الهجمات الدامية في العراق عام 2016 بلغت (6217 قتيلا)، وفي 2017 بلغت (5339 قتيلا)، وفي 2018 (1656 قتيلا حتى أكتوبر).

وقدر التقرير “وجود ما بين 20-30 ألف مسلح لدى تنظيم الدولة في سوريا والعراق، وأن عددهم في العراق يتراوح بين 10-15 ألف مسلح ، وأنهم يستفيدون من التوترات الطائفية التي تغذيها ميليشيات الحشد المدعومة إيرانياً”.

وأشار التقرير إلى أن “حكومة بغداد لم تعالج العوامل المغذية للاضطرابات، بما في ذلك الفساد المستشري وإعادة الأعمار، والركود الاقتصادي ووجود مساحات لا تخضع لسيطرة السلطات، تشكل حاضنة جيدة لانطلاق التنظيم مجدداً”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق