تحديات العراق 2020تصفية الصحفيينديمقراطية الاحتلالسياسة وأمنية

يونامي: العراق يواجه التحديات وعلى الحكومة تغيير سياستها

رأت بعثة الأمم المتحدة في العراق (يونامي)، اليوم الجمعة، “أن التحديات التي يواجهها العراق عميقة الجذور ولا يمكن معالجتها إلا عن طريق حكم قوي وموحد”.

وذكر بيان لمركز الرافدين، أنه “من أجل ترسيخ مبادئ الديمقراطية وتجاوز التحديات التي يشهدها البلاد أقام مركز الرافدين للحوار R.C.D ندوة حضرها نائب الممثل الخاص للامين العام للأمم المتحدة “أليس وولبول” والمستشار الأقدم للشؤون السياسية في الأمم المتحدة “محمد النجار” وعدد من الاكادميين والمثقفين ونشطاء مدنيين”.

وأضاف البيان، أن “أليس وولبول قدمت تقريرا للأمم المتحدة خلال الندوة عن الوضع الحالي في العراق والذي رسم صورة ايجابية عن مسير العملية الديمقراطية فيه. حيث حقق العراق وشعبه حسب التقرير الكثير من المكتسبات خلال فترة ما بعد التغيير

وتابع أن “التحديات التي يواجهها العراق عميقة الجذور ولا يمكن معالجتها إلا عن طريق حكم قوي وموحد وعلى النخبة السياسية أن تصحح مسيرها وان تتجه نحو الحكم الرشيد في قيادة الدولة لان المشاركة الضعيفة في الانتخابات الأخيرة ما هي إلا إشارة ورسالة قوية من الشعب بأنه رافض لتردي الأداء الحكومي وفشلها في تحقيق تطلعات الشعب وتلبية احتياجاته”.

وأوضح البيان بأن “العراق يجب أن يستمر في المسير نحو الديمقراطية رغم المعوقات والتهديدات الأمنية المختلفة لأنه من غير الممكن إستمرار الديمقراطية في ظل انعدام الاستقرار الأمني”.

وتابع: “وقدمت نائب الممثل الخاص للامين العام للامم المتحدة في العراق أليس وولبول عدة برامج مشتركة مع بعثة يونامي UNAMI ابرزها مشروع المصالحة والتسويات التاريخية الذي أطرقته الأمم المتحدة سابقاً ويعد المركز الشريك التنفيذي لهم في المشروع”.

وأكد البيان في ختام الندوة على “استمرار دعم المجتمع المدني والمنظمات البحثية ومراكز تثقيف وترسيخ الديمقراطية ومبدأ حرية التعبير في العراق “.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق