سياسة وأمنية

تحذيرات من خروج مطار بغداد الدولي عن العمل

الاهمال المتواصل وغياب الرقابة الحقيقية والمتابعة ، جعلت مطار بغداد الدولي يواجه مخاطر تتمثل بايقافه عن الخدمة، مع تهديدات بالإضراب عن العمل أطلقها 400 موظف في المطار لم يتسلموا رواتبهم منذ 16 شهرا.

وقال مصدر في سلطة الطيران المدني فضل عدم الكشف عن اسمه في تصريح صحفي  ، إن ” 400 موظف هددوا بايقاف عمل المطارات والخطوط الجوية لعدم استلام رواتبهم منذ 16 شهرا “، مبينا ان “الموظفين نصبوا خيما واعتصموا امام مقر وزارة النقل للمطالبة بصرف رواتبهم”.

وأضاف ، أن “وزير النقل عبد الله لعيبي شكل لجنة برئاسة المفتش العام للوزارة، من اجل ايجاد حل لهذه القضية، مبينا أن ” عددا من المراقبين الجويين في مطار بغداد الدولي اعلنو في نهاية العام الماضي، اضرابهم  وهددوا بإلغاء الرحلات الجوية في مطاري بغداد والبصرة للمطالبة بزيادة في رواتبهم اسوة بالشركة الاجنبية العاملة في المطارات العراقية”.

وأشار الى أن  “مطار البصرة هو الاخر يشهد مشكلات من نوع فني، من شأنها ان تنذر بـ’كارثة في مجال الطيران “، لافتا الى ان  “واحدة من تلك المشكلات ، تتمثل بأن المطار يستخدم الهاتف كوسيلة للاتصال بين برج المراقبة والطائرات، وذلك لوجود عطل باتصالات البرج تمنع الموظفين من الاتصال من خلال قنوات الاتصال المتخصصة، وهو ما يمثل خطورة على حركة الطائرات “.

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق