الثلاثاء 26 مارس 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

الجفاف يجبر فلاحي المثنى على هجرة أراضيهم

الجفاف يجبر فلاحي المثنى على هجرة أراضيهم

تشهد محافظة المثنى هجرة جماعية للمزارعين في قرى المحافظة نحو المدن وذلك بسبب شح المياه وسط إنتقادات واسعة لدور الحكومةفي دعم هذه الشريحة، فيما تعترف الحكومة المحلية في المثنى بعدم وجود دعماً كافياً للمزراعين.

وقال رئيس اللجنة الزراعية في المحافظة ”سامي الحساني“، أن مناطق كبيرة في المحافظة تضررت جراء شح المياه والنقص الحاصلفي نهر الفرات بسبب التجاوز على حصة المثنى المائية مما أجبر سكانها على مغادرة أراضيهم والذهاب الى المدينة”، مبيناً ان“المحافظة تقع على نهر الفرات الذي يغدي المحافظة بالماء مطالباً الحكومة العراقية بالإسراع لمعالجة المشكلة الحاصلة مع تركيا وإيرانبخصوص حصة العراق المائية “.

من جهته قال رئيس الجمعيات الفلاحية التعاونية في المثنى، ”عواد عطشان“، أن أغلب الفلاحين هاجروا وتركوا أرضهم بسبب شحةالمياه.

وأكد عدم شمول المحافظة بالري والبزل الأمر الذي أثر سلباً على العملية الزراعية مادعى الفلاحين الى اللجوء لوسائل أخرى بديلةلتوفير لقمة العيش وذلك باالهجرة الى المدينة .

 

وتعتبر المثنى من المحافظات الفقيرة حيث لا تمتلك إحتياطات نفطية حيث يعتمد 62% من سكانها على الزراعة لتأمين دخلهم، لكنشحة المياه بسبب تقليل حصة المحافظة من مياه دجلة والفرات من قبل المحافظات المجاورة جعل المزارعين يهجرون حقولهم وأراضيهموينتقلوا الى المدن بحثا عن مصادر أخرى لتأمين دخلهم، وهذا إنعكس بشكل كبير على الأراضي الزراعية للمحافظة التي باتت جزءكبير منها مهجورا .

المصدر:وكالات

تعليقات