الإثنين 18 مارس 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » التعليم في العراق »

اقبال : المناهج الدراسية طائفية جدًا

اقبال : المناهج الدراسية طائفية جدًا

اعترف وزير التربية السابق “محمد اقبال “، اليوم الثلاثاء ، بأن المناهج الدراسية في العراق ” طائفية جدا” وتحث على التمييز العنصري والمذهبي ، مبينا أن منهج التربية الاسلامية وضع من قبل لجان مشتركة بين التربية والوقفين (السني والشيعي) ، مؤكدا انه لايمكن تغيير المناهج الدراسية في البلاد الا بعد مرور خمس سنوات عليها ، مهاجما الاحزاب التي سيطرت على اللجان في الوزارات ومنها التربية ، ماتسبب باشكالات المناهج.

وأوضح اقبال في تصريح صحفي ، ان “تغيير المناهج لا يكون جملة واحدة ولن يتم الا بعد مرور خمس سنوات عليها” ، مضيفا ان “مناهج التربية الاسلامية توضع من قبل لجان مشتركة بين التربية والوقفين السني والشيعي “.

واكد ان “التغيير لايكون جملة واحدة” ، مضيفا ان “الحديث بغير ذلك هو معلومات غير صحيحة والمناهج لا تغير الا بعد مرور خمسة سنوات عليها فضلا عن ان مناهج التربية الاسلامية بالذات توضع من لجان مشتركة بين وزارة التربية والوقفين ولكم ان تتخيلوا كيف يحصل الخلاف والاتفاق”.

وعن المناهج التي تم تغييرها قال اقبال ” المناهج التي غيرت هي مادة (اللغة الانكليزية) و مادة (الرياضيات) و مادة (العلوم ) وجميعها بدأ تغييرها بعد توقيع الوزارة الاتفاقية العامة للاطار المنهجي مع اليونسكو في 2010 بسلسلة كتب تستمر لسبع سنوات”.

واوضح بان “عقودها قدمت لمجلس الوزراء في حينها وقد وافق عليها اي قبل استلامي للوزارة باربع سنوات”، مبينا ان “وزارة التربية تعرضت لابشع استهداف وكانت محاربة جدا وان ما مطلوب هو توفير المدارس ولم يخصص للوزارة اي دولار لمدة اربع سنوات للبناء ولا حتى للاستصلاح”.

من جهتها قالت عضو التيار المدني وعضو البرلمان السابق “شروق العبايجي”، بتصريح صحفي ، “نحن نعلم ان هناك تدميرا وتخريبا ممنهجا للمؤسسة التربوية هدفها الاساسي تدمير قيم المجتمع العراقي الانساني المتحضر وتشويه الافكار حول المراة بهذه الطريقة لا يخرج الا من عقول مريضة “.

 

المصدر:وكالة يقين

تعليقات