تظاهرات البصرة.. غضب متصاعدتظاهرات جنوب العراقسياسة وأمنيةعام 2018 في العراق

تهديدات بتوسيع تظاهرات البصرة وحل الحكومات المحلية

أكد الناشط البصري “حسام المنصوري” خلال الساعات الماضية، أن “المطالب الشعبية إرتفعت لتطالب بحل مجلس المحافظة الحالي وإبعاد الأحزاب المهيمنة على السلطة.

وقال المنصوري بتصريح صحفي لوسائل إعلام، أن “المطالب الشعبية إرتفعت لتطالب بحل مجلس المحافظة الحالي وإبعاد الأحزاب المهيمنة على السلطة، داعياً إلى إختيار مستقلين بعيدين عن الأحزاب التي أوصلت المحافظة إلى هذا التردي، مطالباً بمحافظ يسهر على حل مشاكل البصرة، ورئيس مجلس يتابع الأوضاع أولاً بأول ونواب يوصلون صوتها إلى بغداد”.

وشدد على “ضرورة إنهاء الصراع السياسي والتكالب على الأموال والخيرات التي تحتويها البصرة دون أي فائدة لأهلها وأبنائها”.

وأكد، أنه “ينتقد ساسة المحافظة كونهم جعلوا قرار البصرة بيد حكومة بغداد، مشيراً إلى أن الجمعة ستنطلق تظاهرات واسعة لحل الحكومات المحلية أو تفعيل دورها وصلاحياتها”.

وتشهد محافظة البصرة تظاهرات عارمة إنطلقت منذ عدة أشهر، إحتجاجاً على سوء الخدمات وإنتشار البطالة فضلاً عن تسمم الآلاف من المواطنين جراء التلوث الحاصل في المياه، حيث قوبلت تلك التظاهرات بالقمع من قبل الحكومة ومليشياتها، الأمر الذي أدى إلى سقوط العشرات من المتظاهرين بين قتيل وجريح.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق