حكومة عبدالمهدي العرجاءسياسة وأمنية

توقعات بعدم إستكمال الحكومة خلال العام الحالي

أكد رئيس كتلة بيارق الخير النيابية ”محمد الخالدي“،اليوم السبت، عدم إمكانية طرح أسماء ما تبقى من مرشحي الوزارات الخمس خلال العام الجاري، مشيراً الى أن الخلافات السياسية تدور على أربع وزارات دون الخروج بأي إتفاق.

وقال ”الخالدي“ في تصريح لوسائل الإعلام ، ”إن الحديث عن حسم ملف إنهاء الحكومة قبل نهاية العام الجاري غير ممكن ولا يمكن طرح ما تبقى من المرشحين خلال العام الجاري”.

وأضاف أن “الخلافات السياسية بين الكتل مازالت عميقة حول اربع وزارات وهي الدفاع والداخلية والتربية والعدل ولا يوجد اي اتفاق بشأنها”.

 يبدو أن مستقبل العملية السياسية في العراق بات مهدداً ، لاسيما في ظل الصراعات السياسية والإقتتال بين الكتل والأحزاب حول الحقائب الوزارية ، الأمر الذي أدى الى تصاعد حدّة الأزمات التي تمرّ بها البلاد ، وإنتشار فوضى من عدم الأمن ، وأخذت المليشيات المسلحة تصول وتجول في عموم شوارع المحافظات وماتقوم به من عمليات قتل وسلب ونهب في الوقت الذي تنشغل فيه الحكومة الجديدة حول تحقيق مصالحها الخاصة متناسية واجبها حول توفير بيئة أمنه للمواطنين .

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق