الانهيار الأمنيسياسة وأمنية

واشنطن تؤكد مواصلة عملياتها العسكرية في العراق

أكد وزير الخارجية الأمريكي “مايك بومبيو”، خلال اتصال هاتفي، اليوم السبت، مع رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، أن “الولايات المتحدة مستمرة بالتزاماتها بمحاربة “تنظيم الدولة” في العراق”.

وقال مكتب عبد المهدي، في بيان له، إن “رئيس الوزراء عادل عبد المهدي تلقى اتصالا هاتفيا من وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الذي شرح حيثيات الانسحاب المرتقب من سوريا، وأكد أن الولايات المتحدة مستمرة بالتزاماتها لمحاربة “تنظيم الدولة” في العراق وبقية المناطق، كما أثنى على وحدة الشعب العراقي بمختلف مكوناته وعلى جهود الحكومة بحماية الأمن في العراق ومنع التدخل في شؤونه، وإكمال التشكيلة الوزارية”.

وأَضاف البيان، أن “رئيس الوزراء استعرض لوزير الخارجية الأمريكي طبيعة التطورات الإيجابية الجارية في البلاد والسعي لاستكمال التشكيلة الوزارية التي من المتوقع أن تحقق المزيد من التقدم خلال الأسبوع المقبل”.

وأكد عبد المهدي، بحسب البيان، أن “تطور الأمن في سوريا والوصول إلى تسوية سياسية له علاقة مباشرة بالأمن العراقي واستقرار المنطقة”، مشيراً إلى أن “العراقيين هم الأكثر حرصا على ترسيخ الوحدة الوطنية والدفاع عن سيادة بلادهم ومنع التدخل في شؤونها الداخلية”.

وأثنى عبد المهدي على “القرار الصائب بتمديد مهلة شراء الكهرباء الإيراني لمدة ٩٠ يوما والاتفاق على كيفية التعامل في هذه المواضيع من خلال تعميق العلاقات بين البلدين على أساس المصالح المشتركة”، مؤكدا أن “جميع هذه الأمور وغيرها ستكون مدار بحث معمق في اللقاءات المرتقبة بين الطرفين”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق