سياسة وأمنية

إنفجار الخلافات بين الإصلاح والبناء في جلسة اليوم

شهدت جلسة البرلمان، اليوم الإثنين، خلافات حادة بين نواب تحالفي الإصلاح والبناء، حول مرشحي وزارتي الدفاع والداخلية.

وقالت مصادر صحفية مطلعة، أن “رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي إجتمع مع رؤساء الكتل لمناقشة التصويت على الوزارات المتبقية”.

وأضافت المصادر في تصريح صحفي، أن “البرلمان صوت في جلسته الاعتيادية المنعقدة اليوم الاثنين، على تمديد الفصل التشريعي لحين إقرار الموازنة، كما شرع في القراءة الثانية لمشروع قانون الموازنة العامة لعام 2019”.

وأشارت، أن “رئاسة المجلس وجهت بعقد جلسات البرلمان المقبلة الساعة 11 صباحاً بدلأ من الساعة الواحدة بعد الظهر”.

وأوضحت، أن “البرلمان عقد جلسته اليوم برئاسة محمد الحلبوسي وحضور 251 نائباً”.

وبينت، أن “رئيس الوزراء، عادل عبدالمهدي، قدم أمس الأحد مرشحين جديدين لوزارتي التربية والهجرة والمهجرين لكي يتم عرضهما خلال جلسة البرلمان العراقي اليوم”.

وشهدت جلسة مجلس النواب، الثلاثاء الماضي، التصويت على تنصيب ثلاثة وزراء جدد بعد أن حظي 14 وزيراً بثقة البرلمان في 24-10-2018.

وصوت البرلمان، في جلسته الاعتيادية يوم الثلاثاء الماضي على نوري الدليمي وزيراً للتخطيط وقصي السهيل وزيراً للتعليم العالي وعبد الأمير الحمداني وزيراً للثقافة، فيما لا تزال الخلافات حامية بشأن مرشحي وزارات الداخلية والدفاع والعدل.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق