الأحد 16 فبراير 2020 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » الحكومة الجديدة.. أزمات وتحديات »

الإعتداء على منزل العبادي بـ"الخضراء"...صراع سياسي من نوع اخر

الإعتداء على منزل العبادي بـ”الخضراء”…صراع سياسي من نوع اخر

الصراع السياسي قادة الاحزاب والتحالفات في العراق وصل حد المنازل التي يشغلونها في المنطقة الخضراء ، بعد أن تجاوز صراع الازاحة من المناصب السيادية التي تحقق الاهداف الحزبية والمالية ، حيث يسود جدل واسع بين ساسة العراق بعد حادثة اعتداء مسؤول حماية رئيس الوزراء “عادل عبد المهدي”، على حماية منزل زعيم ائتلاف النصر ، رئيس الوزراء السابق “حيدر العبادي” ، بغية الاستيلاء على المنزل .

ووصف عضو مجلس النواب “فائق الشيخ علي” ، في تغريدة له على “تويتر” مساء أمس الاثنين، ما تعرض له منزل رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي بـ”الاعتداء السافر والمستهجن” ، مؤكدا إنه” لأمر مقرف ومستهجن أن يتعرض منزل العبادي إلى مثل هذا الإعتداء “.

وأضاف “لقد اختلفت معه كثيرا يوم كان بالحكم، ولكنه ليس في الحكم الآن.. لذا أدين وأستنكر هذا العمل الاستعراضي الجبان الغادر بحقه” بحسب قوله.

من جانب أخر أكد القيادي في ائتلاف النصر “علي السنيد” في بيان صحفي ، قيام حماية “عبد المهدي” بـ”اعتداء على منزل زعيم الائتلاف، ورئيس الوزراء السابق “حيدر العبادي” في المنطقة الخضراء بهدف الاستيلاء عليه ” بحسب قوله.

وكان المكتب الاعلامي لرئيس مجلس النواب “محمد الحلبوسي” قد أصدر، أمس توضيحا بشأن تسليم منزل رئيس مجلس الوزراء السابق “حيدر العبادي” بعلم الحلبوسي، حيث جاء فيه ان “بعض وسائل الإعلام تناقلت بيانا صادرا عن أحد قياديي ائتلاف النصر حول تسليم رئيس مجلس الوزراء السابق “حيدر العبادي” محل إقامته وبعلم رئيس مجلس النواب”، مبينا أن “رئيس المجلس ليس لديه أي علم بعدد الدور التي يشغلها العبادي أو غيره من المسؤولين، والتي تفيد المعلومات بأنها وزعت خلاف الضوابط في الفترة الماضية، فضلا عن استمرار أشخاص خارج العمل في مؤسسات الدولة بشغل العديد من تلك الدور”.

 

المصدر:وكالة يقين

تعليقات