الإثنين 21 يناير 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

مساع عسكرية لعزل الصحراء عن المدن

مساع عسكرية لعزل الصحراء عن المدن

بعد الهجمات الدامية التي ضربت مناطق من العراق وكان اخرها استهداف قضاء القائم غرب الأنبار ، والتي تأتي في ظل الإنفلات الأمني وانتشار السلاح ،وعدم اتخاذ الحكومة الحلول الواقعية المناسبة.

وفي هذا الإطار كشفت مصادر مطلعة ، عن بدء خطة واسعة للسيطرة على بادية الموصل، فضلاً عن صحراء الأنبار على وجه الخصوص، كونها مصدر الخطر الأمني.

وقالت المصادر في تصريح صحفي أن “الخطة تقضي بأن يتم عزل بادية الموصل وصحراء الأنباء بشكل كامل عن المدن ، كما تتضمن الخطة تقسيمهما إلى أربع مناطق ووضع قيادة عسكرية على كل جزء منها وتفتيشها من قبل مشاة الجيش بجهد بشري كامل”.

وأوضحت أنه “سيتم استعمال وسائل تقنية حديثة للكشف عن المخابئ والأنفاق التي حفرت تحت الأرض فيها”.

وأضافت أنه “سيتم تكليف سلاح الجو ومروحيات قتالية بالشروع في عملية مسح جديدة للمناطق الصحراوية، التي تشكل أكثر من 60 في المائة من مساحة الأنبار ونحو 40 في المائة من مساحة نينوى الحدوديتين مع سورية المضطربة”.

وذكر مراقبون للشأن العراقي أنه “لا يمكن أن يكون ذلك على حساب إيجاد حواجز بين المدن، وجعلها عبارة عن سجون كبيرة ومحصنة ، وأن القضاء على الخروقات الأمنية يتطلب عملاً أمنياً واستخبارياً بدلاً من عزل المناطق”.

المصدر:وكالات

تعليقات