الجمعة 24 مايو 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

إقرار الموازنة وعدم المضي باكمال كابينة "عبد المهدي" إلا بوجوده

إقرار الموازنة وعدم المضي باكمال كابينة “عبد المهدي” إلا بوجوده

صوت مجلس النواب في جلسته الثامنة والعشرين التي عقدت برئاسة “محمد الحلبوسي” رئيس مجلس النواب فجر ،اليوم الخميس، على قانون الموازنة العامة الإتحادية لجمهورية العراق للسنة المالية 2019 بقيمة 133 تريليون دينار {112 مليار دولار} ، وإرجاء جلسة التصويت على الوزارات المتبقية إلى الجلسة المقررة انعقادها بعد ظهر اليوم ، وعدم الموافقة على المضي باكمال الكابينة الوزارية إلا في حال وجود رئيس الحكومة “عادل عبد المهدي”.

ونشر على موقع البرلمان الألكتروني أنه “تقدر إيرادات الموازنة العامة الإتحادية للعام 2019 بـ {مائة وخمسة ترليون وخمسمائة وتسعة وستون مليار وستمائة وستة وثمانون مليون وثمانمائة وسبعون الف دينار} وباحتساب الإيرادات من تصدير النفط الخام بمعدل سعر 56 دولاراً للبرميل الواحد وبمعدل تصدير 3 ملايين و800 الف برميل يوميا”.

وأوضح “كما تضمنت النفقات في مشروع القانون تخصيص مبلغ {مائة وثلاثة وثلاثون ترليون ومائة وسبعة مليار وستمائة وستة عشر مليون واربعمائة واثنى عشر الف دينار}، فيما بلغ اجمالي العجز المخطط للموازنة الاتحادية {سبعة وعشرون ترليون وخمسمائة وسبعة وثلاثون مليار وتسعمائة وتسعة وعشرون مليون وخمسمائة واثنان واربعون الف دينار}.

وتابع “بعدها ارجأت رئاسة المجلس التصويت على استكمال الكابينة الحكومية لاختلال النصاب القانوني”.

وبينت “قرر الرئيس الحلبوسي عدم الموافقة على المضي باكمال الكابينة الوزارية إلا في حال وجود عادل عبد المهدي رئيس مجلس الوزراء لعرض الوزراء المتبقين”.

وذكر “بعدها تقرر عقد الجلسة اليوم الخميس بعد انتهاء جلسة التصويت على قانون الموازنة”.

المصدر:وكالات

تعليقات