الأربعاء 29 يناير 2020 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » الخارجية العراقية.. محاصصة ومحسوبية »

الخارجية تستدعي السفير التركي لدى بغداد بسبب أحداث دهوك

الخارجية تستدعي السفير التركي لدى بغداد بسبب أحداث دهوك

عقب اقتحام مقر عسكري للجيش التركي في المحافظة واندلاع النيران فيه ، أعلنت وزارة الخارجية موقفها من الأحداث التي وقعت ، أمس في محافظة دهوك والتي أدت إلى مقتل مواطن وإصابة عدد آخر بجروح بنيران القوات التركية ، اضافة لتحليق منخفض للطيران الحربي التركي مااثار الخوف لدى المواطنين .

وقال بيان صادر عن وزارة الخارجية ، إن “الوزارة تدين ما قامت به القوات التركية من فتح نيران أسلحتها على المواطنين في ناحية شيلاديزي، ومجمع سبريي ضمن قضاء العمادية، بمحافظة دهوك، والذي أدى لسقوط ضحية وعدد من الجرحى، أعقبها قيام الطيران العسكري التركي بالتحليق على ارتفاعات منخفضة، ما سبب الذعر بين المواطنين”.

وأضاف البيان إننا ” إذ نعبر عن أسفنا للضحايا والخسائر فإنَ وزارة الخارجية ستقوم باستدعاء السفير التركي لدى بغداد، وتسلـمه مذكرة احتجاج حول الحادث والمطالبة بعدم تكراره”.

وأشار إلى أن “سيادة العراق، وأمن مواطنيه تقع في المقام الأول ضمن مسؤوليات الحكومة العراقـية”، مؤكدا “إدانة العراق الثابتة لأي تجاوز على أمن العراق، وسيادته، أو استخدام أراضيه للاعتداء على أمن وسلامة أي من دول الجوار” بحسب البيان .

وهاجم متظاهرون من سكان محافظة دهوك بكردستان العراق، أمس السبت، قاعدة عسكرية تركية خلال مظاهرات مستمرة منذ يومين اندلعت على خلفية القصف التركي الذي أودى بحياة 5 مدنيين من المحافظة ، ما أعقب الهجوم اطلاق نار من قبل القوات التركية على المتظاهرين مااسفر عن مقتل مدني واصابة 11 اخرين ، في وقت اتهمت انقرة حزب العمال الكردستاني بالوقوف وراء الاحداث التي شهدتها محافظة دهوك بشمال العراق .

 

المصدر:وكالة يقين

تعليقات