الخميس 22 أغسطس 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » الاحتلال الامريكي للعراق »

البنتاغون تلوح بابقاء قواتها المحتلة في العراق بعد انتهاء العدوان الانتقامي على الموصل

البنتاغون تلوح بابقاء قواتها المحتلة في العراق بعد انتهاء العدوان الانتقامي على الموصل

لوح وزير الدفاع الأميركي “اشتون كارتر “، اليوم الخميس ، بابقاء وزارة الدفاع الامريكية (البنتاغون) لعدد من قوات الاحتلال الامريكية في العراق ، بعد انتهاء العدوان الانتقامي (الحكومي والدولي) على مدينة الموصل في محافظة نينوى ، بذريعة تقديم الدعم والاسناد للقوات الحكومية وميليشياتها ان لزم الامر ، مايؤكد في تصريحه عودة الاحتلال الامريكي رسميا الى العراق .

وقال كارتر خلال مؤتمر صحفي مشترك في مقر وزارة الدفاع (البنتاغون)، مع رئيس هيئة الأركان المشتركة، الجنرال “جوزيف دنفورد” إن ” (تنظيم الدولة ) قد يبقى يشكل تهديداً للأمن في العراق والمنطقة العربية حتى بعد القضاء عليه في معقله الأخير بمدينة الموصل، ثاني أكبر المدن العراقية”.

وأكد الوزير، أن “قرار الاحتفاظ بتواجد جزء من القوات الأميركية في العراق سيكون منوطاً بالحكومة في العراق ، عاداً أن تعزيز الأمن في العراق يتطلب وقتاً حتى بعد انتهاء معارك الموصل ، إذ ستكون هناك مدن وقرى أخرى في العراق يتطلب تعزيز الأمن فيها أكثر مع ضرورة الشروع بأعمال إعادة الاعمار والاستقرار فيها”.

من جانبه قال رئيس هيئة الأركان المشتركة “جوزيف دنفورد” إن “الإبقاء على تواجد للجيش الأميركي في العراق لمدة طويلة سيكون من ضمن التوصيات التي سأتقدم بها للإدارة الجديدة في الولايات المتحدة، برئاسة (دونالد ترامب) “.

وكانت مصادر صحفية واعلامية مطلعة كشفت ، امس الاربعاء ، عن انتشار العشرات من قوات الاحتلال الامريكية بزي وعجلات القوات الحكومية في الاحياء الشرقية من مدينة الموصل بمحافظة نينوى ، للمشاركة بالمعارك البرية وتقديم الدعم والاسناد المباشر للقوات الحكومية وميليشياتها في العدوان الانتقامي المستمر على الموصل ، وبما يؤكد عودة الاحتلال رسميا الى العراق ويفند المزاعم الحكومية والامريكية باقتصار دور هذه القوات المحتلة على تدريب القوات الحكومية وتقديم المشورة لها .

يقين نت

ب ر

تعليقات