التواجد الأمريكيالحشد الشعبي.. دولة تتحدى القانونالصراع الأمريكي الإيراني في العراقدور الحشد الإقليميسياسة وأمنية

نائب: الحشد لا يرغب الدخول بمواجهة عسكرية مع القوات الامريكية

أعلنت قيادات سياسية وقوات الحشد، اليوم الاربعاء، أن  المواجهة مع الولايات المتحدة الامريكية ستكون سياسية فقط وليست عسكرية.

وقال المحلل العسكري “حاتم الفلاحي”، في تصريح خاص لوكالة يقين، أن أحد أهم أسباب تخفيف حدة الخطاب، هو إنتظار ما تنتج عنه المباحثات السرية التي تجري الأن بين الولايات المتحدة وإيران  وكان أخرها الاجتماع الذي عقد في افغانستان وأعلن عنه “شمخاني” من أجل الوصول الى تفاهمات بين الطرفين.

وأضاف، أن المواجهة المباشرة بين الحشد والقوات الامريكية يفقد إيران قدرة الالتفاف على ملف العقوبات الامريكية،  لان ايران تريد العراق الان أن يكون مستقرا نسبيا من أجل تصريف البضائع فيه .

وأشار الفلاحي، أن الحشد تملص  من معركة عسكرية غير ناجحة بالنسبة له ضد القوات الأمريكية في العراق، وأكتفى بالتصريحات السياسية التي تندد بتواجد هذه القوات، على حد قوله.

من جانبه كشف، عضو مجلس النواب ” حنين قدو” عن إتفاق بين رئيس الحكومة  “عادل عبد المهدي”، وقيادات الحشد والقوى السياسية الاخرى، بشأن آلية مواجهة التواجد الاميركي في العراق بعد تصريحات الرئيس “دونالد ترامب” التي أكد فيها إبقاء قوات بلاده في العراق لمراقبة إيران، وأنهم لا يرغبون بالدخول في مواجهة عسكرية مع القوات الامريكية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق