أعتبر وزير الخارجية التركي، “مولود جاويش أوغلو”  أن مصدر المشاكل التي تعاني منها منطقة الشرق الأوسط اليوم، هو إنسحاب الولايات المتحدة الأمريكية من العراق دون تنسيق أو خطة مُحكمة.

وقال أوغلو، في تصريح صحفي، أن الانسحاب الأمريكي من العراق دون تنسيق أو خطة محكمة، وتسليم البلاد “لنوري المالكي” كان خطأ فادحا.

 

وأضاف، أن رئيس الوزراء السابق “نوري المالكي”، قام بتهميش شريحة كبيرة في العراق، وأدخل العراق في حالة فوضى، إستفادت منها عناصر تنظيم الدولة “داعش” وتمكنت خلال فترة قصيرة من السيطرة على 40 بالمئة من الأراضي العراقية.

 

وشدد أوغلو، على ضرورة عدم تكرار الخطأ ذاته أثناء الأنسحاب الأمريكي من الاراضي السورية.