سياسة وأمنية

الطاقة النيابية: شركة “بتروناس” تعرض حياة العمال للخطر

أعلنت لجنة الطاقة النيابية ، أن شركة “بتروناس” اقتحمت الشبكة الكهربائية في ذي قار وعرضت حياة العمال للخطر.

وقال “صادق السليطي” في بيان نقلته وسائل الإعلام أن “ما جرى من شركة بتروناس من مد الأسلاك الخاصة بخط “١٣٢ KV” للحقل النفطي تجاوز على القوانين والتعليمات ونقطة سوداء في مجال السلامة المهنية كون أعمال مد الأسلاك تمت بدون علم دوائر الكهرباء المعنية (النقل والتوزيع ) وقامت كوادرهم العاملة برفع اسلاك خطوط “٣٣ KV” ، في خط المحطة الكورية لمدينة قلعة سكر دون علم الدائرة وهي سابقة لم تحدث سابقا من اي جهة حكومية أو غير حكومية”.

وأضاف أن “عمل الشركة على هذه الخطوط وتعريض العمال العراقيين لخطر الصعق الكهربائي لعملهم المباشر على خطوط فولتيات الضغط العالي دون تنسيق الإطفاء مع محطة الرفاعي او التأريض ولا يوجد أي أمر عمل إطفاء أو إعلام لدوائر الكهرباء المختصة معتمدين على ما يجري من صيانة داخل المحطة وهذا يعد كارثة بالعمل الكهربائي وسابقة خطيرة بمجال السلامة المهنية للعالمين تنم عن استهتار فاضح بارواح العمال العراقيين”.

وتابع “علماً أننا سبق أن خاطبنا قبل أكثر من شهرين وزارة الكهرباء بخصوص عدم ربط خط الحقل والمحطات المتنقلة إلا بعد التزام وزارة النفط وشركة بتروناس بتنفيذ محطة “٤٠٠ KV” في التحويلية لأن أصل الإتفاق على التغذية مرهون بتنفيذ تلك المحطة وليس السحب فقط من خط العمارة الذي يغذي مدن النصر والرفاعي والقلعة والفجر بنسبة ٦٠ % من الحمل”.

وذكر أنه “لوجود اختناق شديد في خطوط هذه المدن لدرجة أنها لا تستطيع التغذية لـ ١٠ ساعات بالصيف القادم فمن المستحيل تغذية الحقل بالوقت الحاضر وهذا ما حصلنا عليه من إجابة من وزارة الكهرباء تؤكد على تأجيل الربط بالوقت الحاضر ولحين المباشرة بمحطة ٤٠٠ وحل اختناق خط الشطرة _الرفاعي”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق