سياسة وأمنية

البرلمان يطلق وعود الإصلاح والشعب يفقد الثقة به

يستعد البرلمان العراقي لتشريع قوانين مهمة خلال فصله التشريعي المقبل،  بعد إنتهاء في الفصل التشريعي الأول بدون تمرير القوانين المهمة وإنشغاله بالتجاذبات السياسية.

وقال عضو مجلس النواب، “بشير الحداد”، في تصريح صحفي، أنّ الفصل التشريعي الثاني، سيشهد ثورة في إقرار القوانين المهمة، التي تصب بصالح المواطن، وتمس تقديم الخدمات والبنى التحتية، وإعادة إعمار المناطق المدمرة”، مؤكدا أنّ “بداية الفصل الثاني ستشهد استكمال التشكيلة الحكومية وحسم تسمية الرئاسات النيابية.

من جانبه، قال عضو مجلس النواب، “عماد السعدي”، في تصريح صحفي، أنّ عمل البرلمان بات اليوم مشلولا بشكل كامل، ولا يمكن له أن يأخذ دوره التشريعي، بعد أن سيطرت عليه جهات معينة استطاعت أن تستفيد من الخلافات”، مؤكدا “هناك ضعف واضح بإدارة الجلسات من قبل رئيس البرلمان، وهذا يؤثر سلبا على إمكانية تمرير القوانين.

ودعا السعدي، إلى ضرورة أن يتجاوز البرلمان مرحلة الوعود إلى التنفيذ، ويخطو خطوة للأمام، من خلال تمرير بعض القوانين الخلافية، التي تعثر تمريرها خلال دورات عدّة، فضلا عن القوانين الخدمية التي تمس الشارع العراقي.

ومن المنتظر أن يعاود البرلمان العراقي جلساته بفصله التشريعي الثاني، بعد إنتهاء عطلته للفصل الأول نهاية الشهر الجاري.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق