الأحد 19 مايو 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

الكشف عن ملفات فساد في نينوى تتعلق بمخيمات النازحين

الكشف عن ملفات فساد في نينوى تتعلق بمخيمات النازحين

كشف عضو مجلس النواب، “أحمد الجبوري”، اليوم السبت، عن حراك واسع للجهات المختصة من أجل الوقوف على حجم وحقيقة ملفات الفساد الخطيرة في محافظة نينوى.

 

وقال الجبوري، في تصريح صحفي، أن هناك هدرا كبيرا في المال العام من قبل الحكومة المحلية في محافظة نينوى عبر التجاوز على الأموال المخصصة للنازحين الذين لا يزالون يعيشون في مخيمات محافظتي أربيل ونينوى والمحافظات الأخرى.

 

وأضاف، أن من بين أهم الأسباب التي تحول دون عودة النازحين، الفساد المالي الذي طال الأموال المخصصة لإعادة إعمار مناطقهم، وإعادة تأهيل البنية التحتية للخدمات الأساسية.

 

وأشار الجبوري، الى أن حالات فساد في المحافظة مسؤول عنها أولا وأخيرا محافظ نينوى “نوفل العاكوب”، وأولئك الذين وقفوا معه في سرقة المال العام، بحسب قوله.

 

وبين، أن محافظ نينوى إستغل غياب الدور الرقابي لمجلس النواب طيلة عام 2018 بسبب إنشغال المجلس بالانتخابات التشريعية، وتشكيل الحكومة وظروف الحرب على تنظيم الدولة “داعش”.

 

ونبّه إلى، صرف مبلغ يصل إلى 50 مليار دينار عراقي، لبناء مخيمات وهمية في مناطق زمار، وربيعة، وبرطلة، لم تنشأ أصلا، وليس هناك أي وجود لها.

 

المصدر:وكالات

تعليقات