تحديات العراق 2020سياسة وأمنية

صرف رواتب موظفي وزارة الصناعة المدخرة للسنوات الماضية

أعلنت وزارة الصناعة والمعادن، اليوم الخميس، البدء بصرف الرواتب المدخرة لموظفيها في المناطق المستعادة من قبضة تنظيم الدولة “داعش”، للسنوات الماضية.

وأوضحت مدير عام الدائرة الإدارية والمالية “ديار خليل عبد الله” في تصريح صحفي، أن “إجراءاتها بشأن ما ورد في المادة (55) أولا والتي تنص (على وزارة المالية صرف الرواتب الاسمية والمخصصات المدخرة لموظفي المناطق المحررة والتي لم تصرف في السنوات السابقة)”.

وأضافت، أنه “تم البدء بترويج معاملات صرف الادخار لمنتسبي شركات الوزارة الواقعة في المناطق التي خضعت لسيطرة تنظيم الدولة “داعش” الذين ثبت سلامة موقفهم الأمني بعد صدور قانون الموازنة الاتحادية لسنة 2018″.

وأشارت إلى أن “المادة (40) من القانون المذكور آنفا، نصت على أنه (على وزارة المالية صرف الرواتب الاسمية المدخرة للموظفين المدققين امنيا في المناطق التي خضعت لسيطرة التنظيم دفعة واحدة ) وذلك من خلال مفاتحة وزارة المالية / دائرة المحاسبة لصرف الرواتب المدخرة لسنة ( 2016, 2017, 2018) والموجودة لدى الوزارة المذكورة آنفا”.

وأكدت عبد الله، أن هنالك معاملات أخرى قيد الانجاز لدى وزارة المالية لعدد من الشركات منها معمل إسمنت القائم ومعاونية الإسمنت الشمالية ومعمل سمنت الفلوجة التابعة إلى الشركة العامة للإسمنت العراقية ومصنع عنه التابع إلى الشركة العامة لصناعات النسيج والجلود والشركة العامة لكبريت المشراق والشركة العامة للصناعات التعدينية والشركة العامة للأسمدة الشمالية لم يتم تمويلها من قبل الوزارة المذكورة”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق