الإثنين 19 نوفمبر 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » اخفاقات حكومة العبادي »

الخروقات الأمنية المستمرة في ديالى دليل فشل القيادات الحكومية الذريع

الخروقات الأمنية المستمرة في ديالى دليل فشل القيادات الحكومية الذريع

اقر عضو البرلمان الحالي عن محافظة ديالى ” فرات التميمي” ، اليوم الخميس ، بان الخروقات الامنية المستمرة في مناطق ومدن محافظة ديالى ، من خلال التفجيرات وعمليات الخطف والاغتيال والسرقة تحت تهديد السلاح وغيرها من الجرائم المنظمة ، دليل فشل ذريع لقيادات الاجهزة الحكومية الحالية وعجز دائم في وضع حد لهذه الخروقات .

وقال التميمي في تصريح صحفي إن “الخروقات الأمنية مستمرة في ديالى بسب فشل قيادات اجهزة الشرطة وغيرها في المحافظة ، ولانها لاتمتلك أدنى شعور بالمسؤولية تجاه حياة المواطنين من ابناء ديالى”.

وأضاف التميمي أن “التغيير الذي حصل للقادة في اجهزة الشرطة وغيرها جلب الفشل والدمار للمحافظة وماحصل في السابق وما يحصل الآن من فلتان للأوضاع بين فترة وأخرى ما هو الا دليل يؤكد ما نوهنا عنه، مطالباً رئيس الوزراء “حيدر العبادي” بتعيين شخصيات تتمكن من السيطرة على الوضع الامني في المحافظة “.

يذكر ان اهالي ناحية السعدية في محافظة ديالى ناشدوا في وقت سابق ، اليوم الخميس ، لانقاذهم من كارثة انسانية وموت محقق جراء حصار تفرضه الميليشيات الحكومية الطائفية على مناطق الناحية التي تسكن فيها العائلات العائدة بعد نزوح استمر لاكثر من سنتين ، مطالبين منظمات المجتمع الدولي ومنها الامم المتحدة لايجاد حل لهم بعد زيارة الناحية المذكورة ، مؤكدين انعدام اي تواجد حكومي يمثل الجيش او الشرطة وان الناحية تحت سيطرة الميليشيات بالكامل .

يقين نت

ب ر

تعليقات