اخفاقات حكومة العباديالأزمة السياسية في العراقالاحتلال الامريكي للعراقسياسة وأمنية

الأمن البرلمانية تهاجم بارزاني وتتهمه بتسخير قدرات كردستان لمصلحته الشخصية

 

هاجمت لجنة ما تعرف بالأمن والدفاع البرلمانية ، رئيس كردستان العراق “مسعود بارزاني” متهمة إياه بتسخير قدرات كردستان شعبا وحكومة لمصلحته الشخصية ، فيما أكدت أن صلاحية رئيس الوزراء الحالي “حيدر العبادي” تسمح بإقالة بارزاني وتعيين شخصية جديدة لإدارة كردستان ، ويعكس ذلك تصاعد حدة الخلافات بين الحكومة الحالية وكردستان العراق.

وقال عضو اللجنة “اسكندر وتوت” في تصريح صحفي إن “بارزاني يتعمد التقرب من الدول المعادية للعراق بهدف تحقيق مساعيه ، إضافة لتسخير قدرات كردستان شعباً وحكومة لمصلحته الشخصية ، مؤكداً أن صلاحية رئيس الوزراء حيدر العبادي تسمح بإقالة بارزاني وتعيين شخصية جديدة لإدارة كردستان”.

وأضاف وتوت “نحذر من تقارب بارزاني مع الإدارة العسكرية الأمريكية ، داعياً رئيس الوزراء لاتخاذ موقفٍ حازم إزاء تجاوزات رئيس كردستان”.

يشار إلى أن رئيس كردستان العراق “مسعود بارزاني” قد طالب في وقت سابق ببقاء جيش الاحتلال الأمريكي في العراق ، واصفا قرار غزو العراق عام 2003 بأنه القرار الأفضل ، ويؤكد ذلك أن عودة الاحتلال الأمريكي إلى العراق مرة أخرى جاءت بمباركة أذناب ذلك الاحتلال من الساسة الحاليين للحفاظ على مناصبهم ومصالحهم الشخصية.

يقين نت

م.ع

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق